إعلان

Collapse
No announcement yet.

الصحفية الشاعرة مشاعر عثمان

Collapse
X
 
  • Filter
  • الوقت
  • Show
Clear All
new posts

  • الصحفية الشاعرة مشاعر عثمان



    الصحفية الشاعرة مشاعر عثمان

    Last edited by moddathir; 08-28-2009, 12:42 AM.

  • #2
    [MEDIA]http://puertorico.media.indypgh.org/uploads/2009/07/luai-shammat-mohammed-merghany-batlaffa7ik.wma[/MEDIA]

    Last edited by moddathir; 08-28-2009, 12:45 AM.

    Comment


    • #3
      شنو يعني ... صوره فقط ؟؟
      مافهمت شنو المقصود . ياريت تتحفنا بقصيده من انتاجها مثلا او مقال
      تحياتي

      Comment


      • #4
        حارقو البخور في التلفزيون القومي

        حينما يصاب الإنسان ـ والمؤمن مصاب ـ يقول «اللهم لا نسألك رد القضاء ولكن نسألك اللطف فيه» هذا حآل تلفزيوننا القومي المسكين الذي لا يستطيع النطق ولسان حاله يقول «اللهم لا نسألك القضاء ولكن نسألك اللطف فيه».. فقد ضاقت جنبات التلفزيون من حارقي البخور.. رجال برغم شواربهم وذقونهم وبرغم «كبرهم» في السن إلاّ أنهم يمارسون دساتير الولاء و«زار» التطبيل للمسؤولين بالتلفزيون لأنهم عاطلون عن الموهبة.. فيدفع المشاهد المسكين ثمن هذه «العطالة» لأن إدارة التلفزيون تفتح الباب على مصراعيه واسعاً أمام «كبيرين» و«صغيرين» يصغرون في نظر الناس يوماً بعد يوم، يفعلون ما يشاءون...!
        تبتعثهم للبعثات الخارجية فيفعلون ما يشاءون.. يصرفون النثريات ويأخذون «العمولات» في ظل ظلم الزملاء الآخرين.
        سيدي محمد حاتم.. نحترم إدارتك جداً ونحترم ما تقوم به من مجهودات لتطوير الأداء بالتلفزيون وسنحترمك أكثر إذا أوقفت العبث الذي يحدث في التلفزه الخارجية لأن التملق يتحكم في معايير الإختيار بجانب «لحس الكوع» و«مسح الأحذية» للمسؤولين.
        سيدي محمد حاتم.. لماذا لا تكون معايير الإختيار هي المهنية فقط..؟
        لماذا لا توفد نازك ابنعوف؟ ولماذا لا توفد أماني عبدالرحمن السيد؟ ولماذا لا يوفد عز الدين خضر؟ وغيرهم من المذيعين المحترمين والمتميزين لتغطية الأحداث خارجياً؟
        ألأنهم لا يجيدون حرق البخور؟
        سيدي محمد حاتم نطمع ونطمح في التطور والتطوير الأكبر لبرامج التلفزيون ولا يتم ذلك إلاّ بالحياد والمهنية.

        مختلفة جداً
        أحدهم رغم أنه «كبيٌر» إلاّ أنه صغير في نظر جميع العاملين بالتلفزيون انتقدت اطلالته عبر الشاشة لأنه لا علاقة له بها فقال «مشاعر إن شاء الله تبقى رئيس تحرير» وأنا أقول له إن كتب الله لي أن أكون رئيس تحرير فأسكون رئيس تحرير مرفوعة الرأس لا أجيد التملق ولا أحترف النفاق.. سأصبح رئيس تحرير بخبرتي وبمهنيتي العالية التي تشهد لي بها قامات سامقة في مجال الصحافة والإعلام.



        مشاعر عثمان

        Comment


        • #5
          مشاعر عثمان !!
          اذا كنت واثقه من قدراتك فلن تستطيع اي قوه ان تقف في طريقك ولديك امثله كثيره في نفس مجاللك

          احمد منصور مذيع الجزيره مثلا

          حورب في التلفزيون المصري وانظري اين هو الان ؟؟

          لا تقفي وتبكي علي الاطلال .. ان كنت تمتلكين الموهبه وصقلتيها بالتجارب فتاكدي ان كل الابواب ستفتح امامك وستصبحي نجمه يشار لها في عالم الاعلام
          صدقيني لا مدير التلفزيون ولا المخرج ولا معد البرامج يستطيعون ان يصنعوا نجوما اذا لم تصنعي النجوميه انت
          اما التملق فهذه سنه الحياه . الناس تتملق لصانع القرار دوما
          واختم لك بهذه القصه التي تعتبر قمه التملق وهي من العصور الماضيه
          ففي عهد كافور الاخشيدي وهو حاكم مصر انذاك حدث زلزال في مصر فخاف الناس وهربوا الي صعيد مصر واصبح كافور مكتائبا ولم يخرج من اكتئابه الا عندما جائه شاعر وانشده قصيده من ابياتها
          وما زلزلت مصر من باس الم بها +++ ولكنها رقصت من عدلكم طربا
          وفقك الله وشكرا لك مدثر

          Comment


          • #6
            شكرا سعيد و مرحب بك اخ و صديق
            منورنا ديما

            Comment


            • #7
              [align=center]منو الربحان منو الخاسر

              منو الكاتل منو المكتول

              منو الغنالنا ساعة الحارة
              يا اكتوبر المحمول
              علي الأعناااااااااااااق
              منو اللمع نعال كاتلنا
              يوم كاتلنا كان مخبول
              منو العسكر مع الطغيان
              ومنو السلم صغارو الغول[/align]

              Comment


              • #8
                منو الربحان منو الخاسر

                منو الكاتل منو المكتول

                منو الغنالنا ساعة الحارة
                يا اكتوبر المحمول
                علي الأعناااااااااااااق
                منو اللمع نعال كاتلنا
                يوم كاتلنا كان مخبول
                منو العسكر مع الطغيان
                ومنو السلم صغارو الغول

                يعطيك الف عافية الاخ الطاهر فعلا كلمات عركى هى الحقيقة والواقع المعاش فى ظل الذى يحدث
                الابالواو والواسطة المدعومة بغض النظر عن الكفاءات

                Comment


                • #9
                  سلامات اخي مدثر وكل سنه وانت طيب ... انا كنت في دوره تدريبيه في التلفزيون وابدا ما كنت متخيله انو التلفزيون دا فيه ناس مبدعين وعالمين بالعمل الاعلامي لانه شاشته لاتعكس ابدا امثال هؤلاء لكن ذي ماقالت اختنا مشاعر انهم لايجيدون لحس الكيعان ولامسح الاحذيه ... لكن انا عايزه اقول حاجهلاانو التلفزيون القومي دا عباره عن غابه وفيه ناس لابقدر عليهم محمد حاتم ولاغيره وللاسف الشديد هم المودينه لي وره لانو المذيعين الماناقشين شيئ الموجودين الان ديل غالبا بجو عن طريقهم وللاسف الشديد التلفزيون يتمتع بامكانيات كبيره حدا ولدينا ايضا قامات اعلاميه كبيره ابتداءا من د.علي شمو والدكتور فيصل احمد سعد والمخرج الرائع اديب احمد والمزيع المخضرم الطيب قسم السيد والسينارست النور معني كلهم درسوني في الدورة واضافوا لي الكثير وكانوا اكثر من رائعين... وكان ختينا الواسطه وفتحنا المجال لي ديل كان مافي زول بقدر يحصلنا
                  [frame="11 98"]رمضان كريم[/frame]

                  Comment


                  • #10
                    فعلا اختي صاحبة القلم التلفزيون بيعكس اسوا صورة عننا للعالم كفاية الدراما السخيفة و المحبطة جدا بيلعبو بعقولنا كانن ما عايشين في السودان نلاقي مجموعة تدعي انها عندهم عمل فني و يعرضعلينا فلا نجد لا شكل و لا مضمون و لا اخراج و لا سيناريوو ديكور و لا ميكياج و لا اشكال تفتح النف
                    و الله مرضونا و ما لاقيين زول يوقفهم و زي ما قلتي الكوادر مهمشة لانهم مش بيئة و لانهم محترمين

                    Comment

                    Working...
                    X