إعلان

Collapse
No announcement yet.

شاعر من أهل المدينة النبوية يرثي منزله القريب من الحرم بعد صدور قرار إزالته في التوسع

Collapse
X
 
  • Filter
  • الوقت
  • Show
Clear All
new posts

  • ميرفت النور
    replied
    روعه جدا معبره
    المدينه المنوره كلها ياخوانا حكايه ريد وتعلق بالجد

    Leave a comment:


  • شاعر من أهل المدينة النبوية يرثي منزله القريب من الحرم بعد صدور قرار إزالته في التوسع

    قصيدة رثاء

    الشاعر : - الشيخ أحمد فالح المغامسي من أهل المدينة النبوية
    يرثي منزله القريب من الحرم بعد صدور قرار إزالته في التوسعة الاخيرة :

    داري
    ولمَّا رأيْتُ الرَّقْمَ فَوقَ جِدَارِها
    وأيقنْتُ أنَّ الهَدْمَ أصْبَحَ سَارِيَا
    بَعَثْتُ إِليْكُم بِالبَريدِ رِسَالَتِي
    وأرْفَقْتُهَا شَرحَاً عَنِ الدَّارِ وافِيَا
    وأخْليْتُهَا والعَينُ تَذْرِفُ دَمْعَهَا
    والابْنُ يَصْرُخُ ، والبَنَاتُ بَواكِيَا
    والزَّوْجُ مِن هَولِ المُصِيبَةِ صَوتُهَا
    يَعْلُو وَمَا كَانَتْ لَهَا الصَّوْتُ عَالِيَا
    فِإنْ جَاءتِ الآلاتُ تَهْدِمُ مَنْزِلي
    وأصْبَحَ بُنْيَانِي عَلى الأرْضِ هَاوِيَا
    فَلا تَرْفَعُوا ذَاكَ الرُّكَامَ بِقَسْوَةٍ
    سَتَلْقَونَ قَلْبِي تَحْتَهُ كَانَ بَاقِيَا
    وأُعْطِيتُ مَالاً يُرهِقُ النَّفْسَ عَدُّهُ
    وأصْبَحْتُ بَعْدَ الفَقْرِ لِلمَالِ حَاوِيَا
    فَمَا خَفَّفَتْ يَوماً عَنِ النَّفْسِ وَجْدَهَا
    ومَا كَانَ ذَاكَ المَالُ لِلجرحِ شَافِيَا
    فَمَا المَالُ إِلا حِلْيَةٌ مُسْتَعَارَةٌ
    إِذَا زَالَ يَوْمَاً أَصْبَحَ الجِسْمُ عَارِيَا
    وَوَدَّعْتُ جِيرَانِي وكَانُوا أَحِبَّةً
    ومَا مَسْجِدُ المُخْتَارِ إِلا المُوَالِيَا
    إِذَا أطْلَقَتْ تِلكَ المَآذِنُ صَوْتهَا
    ولَبَّتْ جُمُوعُ المُسْلِمِينَ المُنَادِيَا
    تَوَجَّهْتُ لِلدَّاعِي بِدُونِ مَطِيَّةٍ
    وألْفَيْتَنِي مِن اقْرَبِ الدَّارِ سَاعِيَا
    فَمَنْ لِي بِجَارٍ يَشْرَحُ الصَّدْرَ ذِكْرُهُ
    ومَن لِي بِبَيْتٍ كَانَ لِلخَيْرِ دَانِيَا
    فَإِن كُنْتَ تَبْكِي أَنْ سمِعْتَ مُصِيبَتِي
    فِإنِي سَأبْقَى طِيلَةَ العُمْرِ بَاكِيَا
    سَلامٌ عَلى دَارِ الرَّسُولِ وأهْلِهَا
    فَقَدْ صِرْتُ بَعْدَ القُرْبِ بِالدَّارِ نَائِيَا
    شعر/ أحمد بن فالح المغامسي
    هـ 20/1/1435

    ردٌ على قصيدة شاعرُ المدينة المنورة
    للشاعر المبدع الاستاذ :- عبدالله عقلان

    ايا صاحب الدار التي جاء ذكرها
    بطيبة والاشواق تهفو دوانيا
    قرأت لك الابيات حين رسلتها
    ففاضت دموع العين عبر القوافيا
    فدارك ياهذا بوصفك جنة
    وقلبك فيها رغم بعدك باقيا
    الا ليت من قاموا بهذا ترفقوا
    وراعوا حنينا في فؤادك خافيا
    اماعلموا ان القلوب منازل
    وأعظمها ماكان لله صافيا
    وماعلموا ان الجوار معادن
    وجيرة خير الخلق اسمى الامانيا
    ففي ذكره للنفس انس وراحة
    وفي قربه تغلوا ديارا خواليا
    فلم تغل دارا بالحجارة كنهها
    ولكن جوارك يامحمد غاليا
    سكنت قلوب الخلق حيا وميتا
    وانت شفاء القلب ان كان قاسيا
    فصل وسلم يالهي على النبي
    محمد خير الخلق للناس هاديا
Working...
X