إعلان

Collapse
No announcement yet.

تتويج الارجنتيني ميسي افضل لاعب في العالم والبرازيلية مارتا افضل لاعبة

Collapse
X
 
  • Filter
  • الوقت
  • Show
Clear All
new posts

  • تتويج الارجنتيني ميسي افضل لاعب في العالم والبرازيلية مارتا افضل لاعبة

    تتويج جديد لميسي ومارتا ومستحق لمورينيو وسيلفيا ومفاجئ للتركي ألتينتوب­

    مسي افضل لاعب في العالم للعام الثاني علي التوالي

    مارتا افضل لاعبة كرة قدم في العالم
    ج الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة الأسباني لكرة القدم بجائزة الكرة الذهبية في الاستفتاء المشترك بين الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) ومجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الرياضية لاختيار أفضل لاعب في العالم لعام 2010 .

    وقبل عام واحد أصبح ميسي أول لاعب أرجنتيني يفوز بجائزة الكرة الذهبية وكذلك بجائزة أفضل لاعب في العالم على مدار تاريخ الجائزتين حيث لم ينجح أي من مواطنيه في الفوز بها سابقا بما في ذلك أسطورة كرة القدم دييجو مارادونا.

    ونجح ميسي في تحقيق إنجاز تاريخي جديد بإحراز الجائزة في العام الحالي بعد دمج جائزة الفيفا مع جائزة "فرانس فوتبول" ليصبح الأول في التاريخ الذي يفوز بها.

    وحافظت اللاعبة البرازيلية مارتا على جائزة أفضل لاعبة في العالم حيث توجت بالجائزة للعام الخامس على التوالي لتستحوذ بذلك على نصف عدد مرات الفوز بالجائزة التي بدأ الفيفا في تقديمها عام 2001 وفازت بها الأمريكية ميا هام في عامي 2001 و2002 ثم الألمانية بريجيت برينز في السنوات الثلاث التالية على الترتيب قبل أن تتفوق مارتا على الجميع لخمس سنوات متتالية.

    وأحرزت مارتا الجائزة على حساب الألمانيتين بريجيت برينز وفاتمير بايراماج.

    وبينما عاند الحظ لاعبتا المنتخب الألماني ، توجت مدربتهما الألمانية سيلفيا نايد مدربة المنتخب الألماني الأول للكرة النسائية بجائزة أفضل مدربة

    كما نال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق ريال مدريد الأسباني تتويجا مستحقا بإحرازه جائزة أفضل مدرب لعام 2010 متفوقا بذلك على الأسبانيين دل بوسكي المدير الفني للمنتخب الأسباني الفائز بلقب كأس العالم 2010 وجوسيب جوارديولا المدير الفني لفريق برشلونة حامل لقب الدوري الأسباني.

    وأحرز المدرب الكبير مع فريقه السابق انتر ميلان الإيطالي ثلاثيته التاريخية (دوري وكأس إيطاليا ودوري أبطال أوروبا) في الموسم الماضي.

    وفاجأ اللاعب التركي حميد ألتينتوب نجم فريق بايرن ميونيخ لكرة القدم الجميع بإحراز جائزة بوشكاش لصاحب أفضل هدف لعام 2010 متفوقا على تسعة أهداف أخرى للاعبين من مختلف الجنسيات.

    وجاء تتويج ألتينتوب بفضل هدفه للمنتخب التركي في المباراة أمام منتخب كازاخستان في الثالث من أيلول/سبتمبر الماضي ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الأوروبية المقبلة (يورو 2012) وانتهت المباراة بفوز المنتخب التركي 3/صفر.

    واستحوذ لاعبو أسبانيا على نصيب الأسد من تشكيل منتخب العالم 2010 والذي أعلنه الفيفا اليوم بالاشتراك مع الاتحاد الدولي للاعبي كرة القدم المحترفين.

    وضمت القائمة ستة لاعبين من المنتخب الأسباني الفائز بلقب كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

    وضم المنتخب كلا من الأسباني كاسياس (ريال مدريد) لحراسة المرمى والأسبانيين جيرارد بيكيه وكارلوس بويول (برشلونة الأسباني) والبرازيليين لوسيو ومايكون (انتر ميلان الإيطالي) للدفاع والأسبانيين أندريس إنييستا وتشافي هيرنانديز (برشلونة) والهولندي ويسلي شنايدر (انتر ميلان) لخط الوسط والأرجنتيني ليونيل ميسي والأسباني ديفيد فيا (برشلونة) والبرتغالي كريستيانو رونالدو (ريال مدريد).

    وقدم السويسري جوزيف بلاتر رئيس الفيفا جائزته الرئاسية إلى ديزموند توتو كبير أساقفة جنوب أفريقيا السابق وذلك كتقدير لشخصه ولجنوب أفريقيا التي استضافت بطولة كأس عالم ناجحة في منتصف عام 2010 .

    وحصل منتخب هايتي لكرة القدم للناشئات (تحت 17 عاما) على جائزة اللعب النظيف لعام 2010 . وحاز الفريق على جائزة اللعب النظيف بعدما نجح في المضي قدما بشجاعة رغم تعرض بلاده لأسوء أشكال المعاناة والألم بعد الزلزال الذي ضرب هايتي في كانون ثان/يناير 2010 .

    وجاء إعلان فوز ميسي بالجائزة على لسان مدربه جوسيب جوارديولا المدير الفني لفريق برشلونة والذي كان بين المرشحين لجائزة أفضل مدرب في العالم ولكن الجائزة عاندته وذهبت للبرتغالي جوزيه مورينيو.

    وقال ميسي "إنها جائزة ذاتن طابع خاص بالنسبة لي وأود اقتسامها مع زملائي ومع جميع من ساعدوني في مسيرتي ومع جميع مواطني الأرجنتين".

    وتوج ميسي /23 عاما/ بالجائزة للعام الثاني على التوالي بعدما تفوق على الأسبانيين تشافي هيرنانديز وأندريس إنييستا زميليه بفريق برشلونة حيث اقتصرت القائمة النهائية للمرشحين على الجائزة على اللاعبين الثلاثة المحترفين ببرشلونة.

    وشارك إنييستا مع تشافي في قيادة المنتخب الأسباني للفوز بلقب كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا ليكون اللقب العالمي الأول في تاريخ الفريق بينما خرج ميسي مع المنتخب الأرجنتيني من دور الثمانية للبطولة بالهزيمة صفر/4 أمام ألمانيا علما بأن ميسي فشل في هز الشباك على مدار المباريات الخمس التي خاضها مع فريقه في مونديال 2010 .

    كما سجل إنييستا الهدف الوحيد للمنتخب الأسباني في المباراة النهائية للبطولة والتي تغلب فيها على نظيره الهولندي 1/صفر ليتوج بطلا للعالم.

    ولذلك كانت معظم ترشيحات الجماهير والإعلام في الفترة الماضية تتجه لإنييستا أو تشافي ولكن الجائزة كانت من نصيب ميسي بعد عروضه الرائعة وأهدافه الجميلة مع برشلونة على مدار المواسم الماضية والموسم الحالي.

    وتسلم ميسي الجائزة من السويسري جوزيف بلاتر رئيس الفيفا خلال حفل الفيفا السنوي لتوزيع الجوائز والذي أقيم بمدينة زيوريخ السويسرية.

    وشهد حفل اليوم حدثا تاريخيا في تاريخ جوائز الأفضل في عالم كرة القدم حيث اشترك الفيفا للمرة الأولى في التاريخ مع مجلة "فرانس فوتبول" في تقديم جائزة الكرة الذهبية.

    وعلى مدار السنوات الماضية ظلت جائزة الفيفا منفصلة عن جائزة "الكرة الذهبية" التي تقدمها المجلة الفرنسية والتي ظهرت قبل استفتاء الفيفا بسنوات طويلة.

    وكانت جائزة الكرة الذهبية المقدمة من المجلة الفرنسية قاصرة على أفضل لاعب في أوروبا ولكنها امتدت في السنوات الأخيرة لتصبح لأفضل لاعب في العالم في ظل استحواذ الأندية الأوروبية على أفضل اللاعبين في كل أنحاء العالم ومن مختلف الجنسيات.

    وفي ظل التضارب بين الجائزة التي يقدمها الفيفا لأفضل لاعب في العالم بعد استفتاء يشارك فيه مدربو وقادة جميع منتخبات العالم وجائزة "فرانس فوتبول" التي تأتي نتيجة استفتاء بين أبرز المحررين الرياضيين في أوروبا والعالم ، كان من الطبيعي أن تندمج الجائزتان خاصة بعدما كانتا تتفقان في كثير من الأحيان على لاعب واحد في كل عام.

    وكان اللاعب الأسباني الوحيد الذي سبق له الفوز بجائزة الكرة الذهبية هو لويس سواريز صانع ألعاب برشلونة سابقا وكان ذلك في عام 1960 ولكن الصراع على الجائزة هذه المرة انحصر بين ثلاث من لاعبي برشلونة منهما اثنين من نجوم المنتخب الأسباني.

    ورغم ذلك كانت الجائزة في النهاية من نصيب ميسي بينما عاند الحظ تشافي وإنييستا.

  • #2
    يستاهل ميسي..
    صباحك خير أمير جعفر


    Comment

    Working...
    X