إعلان

Collapse
No announcement yet.

العالم الخفى لمافيا دور الأيتام.. سرقة تبرعات وتجارة مخدرات وبيع أعضاء

Collapse
X
 
  • Filter
  • الوقت
  • Show
Clear All
new posts

  • العالم الخفى لمافيا دور الأيتام.. سرقة تبرعات وتجارة مخدرات وبيع أعضاء

    بالفيديو والصور.. "صدى البلد" يخترق العالم الخفى لمافيا دور الأيتام.. سرقة تبرعات وتجارة مخدرات وبيع أعضاء

    كتب : أشرف عطية - تصوير محمود العيسوى وعمر العربى
    يتيم دار "أم القرى" يستغيث بالرئيس السيسي:
    الدار تحولت "لمعتقل للتعذيب" .. بالجلد والضرب
    المسئولون يفتحون "دار الأيتام" لنهب التبرعات
    تاجرنا فى المخدرات لنتمكن من الإنفاق على أنفسنا
    الأطفال باعوا أعضاءهم للحصول على قوت يومهم
    مشروع "شقة لكل يتيم" كلام على ورق

    يعيش عشرات الشباب والأطفال أزمة حقيقية داخل دار رعاية "أم القرى" بمدينة 6 أكتوبر، ولا يكاد يمر يوم إلا ونكتشف أزمة جديدة وانتهاكات ضد الأطفال الأيتام.

    "صدى البلد" يكشف عن مأساة جديدة داخل الدار، حيث تحولت الدار إلى وكر لتجارة المخدرات لعدم وجود رقابة من مسئولى الدار ووزارة التضامن الاجتماعى.

    تفاصيل مؤلمة يكشفها أحد الشباب الأيتام الذى يقطن بالدار منذ نعومة أظافره، حيث أكد أن المسئولين بالدار تركوا رعاية الأطفال الأيتام وتفرغوا لجمع التبرعات من رجال الأعمال والمتبرعين وتركوهم فريسة للشارع والانحراف.

    وحيد يوسف علي، 26 سنة، حاصل على معهد سياحة وفنادق، يروى تفاصيل مأساته التى يعانى منها الآن هو وباقى الشباب وسط حالة من الحزن، حيث قال: "منذ نعومة أظافرى وأنا أعيش فى دار أيتام "أم القرى" بمدينة 6 أكتوبر، عرفت أننى ليس لدى أم أو أسرة، ومرت السنوات بحلوها ومرها، وفى أحد الأيام قامت مسئولة الدار ببيع طفلة كانت تقطن معنا فى الدار، وعلمت أن الأموال التى حصل عليها مسئولو الدار بعد بيع الطفلة "شكرية" سيتم بها إعادة شراء أثاث جديد للدار".

    وأضاف وحيد أن "هناك عددا كبيرا من الفنانين مثل فؤاد المهندس ووفاء عامر وأحمد زكي وفادية عبد الغني، ويقدمون للدار أموالا وهدايا وقدمنا عروضا فنية بمسرح البالون ".

    وتحولت الدار لمعتقل منذ 1992 وليس دار أيتام يتم تعذيبنا فيه بالجلد وبعد فترة تم دخول 40 طفلا يتيما جديدا حتى وصل عدد الأطفال فى الدار لـ104 وتحول الدار لامبراطورية "الكبير يأكل الصغير" بقينا بناكل فى بعض عشان نعيش".

    الدار تحولت إلى وكر للمخدرات

    "إدارة الدار حولتنا لتجار مخدرات ومجرمين".. بهذه الكلمات شرح وحيد كيفية تحول "دار أم القرى" إلى وكر لتجارة المخدرات، وقال: "غياب المشرفين والإدارة أدى إلى قيام بعض الأشخاص باستقطاب شباب الدار للعمل معهم فى بيع المخدرات، حيث حضر بعض الأشخاص للدار وطلبوا مننا العمل معهم مقابل الحصول على 50 إلى 100 جنيه يوميا بعض الشباب وافق للإنفاق على أنفسهم نظرا لعدم وجود طعام أو ملابس، وبالفعل بدأنا العمل معهم فى تجارة المخدرات بجميع أنواعها والبرشام ومسكنا فلوس من وراء المخدرات بقينا نعرف نلبس وناكل وكبرنا".

    أين تبرعات الدار

    يقول وحيد حول التبرعات: "أكثر من 85% من دور الأيتام فى مصر تجارة، وهناك أشخاصا أنشأوا دور أيتام لاستقبال التبرعات من خارج مصر وداخلها ومن وزارة التضامن الاجتماعى، وفى الأساس ليس لديهم أيتام ويستولى أصحاب الدور على الأموال والتبرعات لعدم وجود رقابة".

    ويضيف: "طول العام يرفض الدار شراء ملابس جديدة لنا سوى طاقم واحد بالرغم من وجود تبرعات من السعودية والكويت ونجمع أموالا من الحفلات التى نقدمها وكان مصيرها لصاحبة الدار".

    ويلتقط وحيد أنفاسه بصعوبة قائلا: "مافيش رقابة علينا إحنا فينا مهندسين ومحاسبين وفى ناس طلعت من المدرسة عشان مش معاهم فلوس لاستقلال المواصلات وحتى الأتوبيسات التى تبرع بها رجال أعمال للدار لخدمتنا استولى مسئولو الدار عليها لأغراض شخصية".

    وعن مأساته يقول: "أنا ماعرفش اسم والدتى أو أسرتى، ولكن أطلق على اسم وحيد حتى الاسم الموجود فى شهادة الميلاد هو اسم الدادة بتاعتى، وكنت أجلس على أحد المقاهى فى انتظار أى شخص يريد مسح شقته أو نقل عفش منزله حتى أتمكن من الإنفاق على نفسى".
    http://www.youtube.com/watch?v=4HlubAmB5-M

    واقعة دار مكة المكرمة بالهرم
    وحول واقعة التعذيب التى تعرض لها أطفال دار مكة بالهرم، قال وحيد: "لا توجد رقابة على دور الأيتام، واللى حصل فى الدار عادي، وعدم الرقابة والإشراف المستمر يؤدى إلى تحول الأطفال لمجرمين.
    http://www.youtube.com/watch?v=sUXjt5jUyj8

    بيع الأعضاء
    كشف وحيد عن كارثة جديدة تقع داخل دور الرعاية، حيث أكد أن هناك أكثر من در رعاية تستغل الأطفال فى بيع الأعضاء، منها دار "الزهراء" بمنطقة عين شمس والجيزة وأكتوبر تحولوا إلى قطع غيار للأعضاء البشرية لشراء كلية أو طحال أو فص كبد.
    http://www.youtube.com/watch?v=PZBM-x0jE7M

    وهم شقة لكل يتيم
    وأضاف وحيد أن هناك مشروع شقة لكل يتيم كان ضمن مخطط وزارة التضامن الاجتماعى للأطفال فى عهد الوزير أحمد البرعى، حيث تم جمع تبرعات قدرت بملايين الجنيهات على أمل شراء شقق للأطفال عقب بلوغهم سن الرشد للإقامة فيها بعد ترك الدار لكنه لم يتحقق وتم الاستيلاء على الأموال الخاصة بها.
    http://www.youtube.com/watch?v=RcKfU2yYbb8

    قانون لحمايتنا
    وطالب وحيد فى نهاية حديثه، الرئيس عبد الفتاح السيسى والدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعى، بقانون لحماية الأيتام من الضياع بدلا من أن يتحولوا إلى قنبلة موقوتة فى الشوارع. - See more at: http://www.el-balad.com/1124930#sthash.ASMHXnI2.dpuf
    [align=center]كافة شبكات الأمان الاجتماعي تهدف إلى تقديم المساعدة المالية أو المعيشية للأيتام ولتوفير الحماية حسب الظروف المحيطة بهم فكيف يبني اليتيم شبكة قوية وفعاله للأمان الاجتماعي الخاص به في السودان الشقيق[/align]
Working...
X