إعلان

Collapse
No announcement yet.

المؤتمر العربي لليتامى تحت شعار ( ويسألونك عن اليتامى ).

Collapse
This is a sticky topic.
X
X
 
  • Filter
  • الوقت
  • Show
Clear All
new posts

  • #16
    [align=center]
    سوف نقوم بارفاق جزء من الاوراق التي قدمت


    الورقة الاولى التي قدمت كانت بعنوان

    مفهوم رعاية الايتام في الإسلام
    [/align]




    مقدم الورقة


    الشيخ / محمد مصطفى الياقوت


    الحمد لله اللطيف الودود حمداً يوافي نعمه ويكافي مزيده ويستعطر ادق منه والطف والصلاة والسلام على رسول الإنسانية ورياض المتقين الرحمة المتحمضة سيدنا محمد وعلى اله الاماجد وصحابته الشرفاء وكل سائر فى دروب الرجعه الى الله الى ان يرث الله الارض ومن عليها .
    الإنسان مدني بطبعه مفطون على المسالاة فهو دائم الصلة ببنى جنسه مابقى على الفطرة معمور الوجدان بالحب والرحمة ماظل محفوظاً عليه الق عالم الامر.
    فإن شابه ران الكثائف احتاج ان يذكر اذاً بضرورة الرجوع الى طهره الاول كى يسترجع فضيلة ان له رحم الإنسانية ينبغى ان توصل ولابد لنا ان نهتف – طاقة اسماع الدنيا- لقوله تعالى ( واتقو الله الذى تسألون به والارحام ) سورة النساء .
    والارحام بعضها بعيد واخر قريب واقرب , والرحم الادمى مشمول بعموم الاية وليس بمستثنى . والصلة التى يدخل فيها التوادد والتراحم والتكافل لايستنى عنها موصوف بالانسانية . لكنها تبقى اكثر تاكيداً حينما يوجد محل من الانسانية فيه ضعف أمنيته سند , او كسر لابد له من جابر .
    ولما كان اليتم اكثر ماتنضح فيه دواعى التعاون حثت الشريعة بنصوص القران والسنة على رعاية الايتام حاضة عليها ومتوعدة من يقصر فى القيام بواجبها .

    تعريف اليتيم
    هو الصغير الذى لاأب له . قال ابن السكيت : اليتيم فى الناس من قبل الاب وفى البهائم من قبل الام قال ابن خالويه وفى الطير بفقدهما لانهما يحتضنانه ويرزقانه )اهـ دليل الفالحين لابن علان ج 3 ص103
    فاليتيم هو الصغير الذى فقد اباه وهو تحديد لغوى وشرعى :
    اما انه لغوى فلانهم إعتبرو مناداة الكبير الذى فقد اباه باليتيم من قبيل المجاز المرسل بإعتبار ماكان عليه .
    واما انه شرعى فلانه صلى لله عليه وسلم قال ( لايتم بعد إحتلام ) سنن بى داوؤد .
    وهذا التعريف الشرعى لليتيم تترتب عليه احكام شرعية وبإمكاننا ان نقسمها إلى :
    احكام تتعلق بتعامل الناس معه
    احكام تتعلق بتصرفاته

    الاحكام التى تتعلق بتعامل الناس معه
    تعامل الناس معه قبل البلوغ انه يجب عليهم ان يقوموا بواجب رعايته, فان كان له مال تصرفوا له فيه بما يرضى الحق تعالى , فيطعمونه من غير سرف ولاتقتير ,ويتاجرون له فى ماله حتى ينمو , وقد قــال الله تعالى ( ويسالونك عن اليتامى قل اصلاح لهم خير) .
    فكلمة اصلاح الواردة فى الاية تشمل كل شئ فيه منفعة لليتامى , فان راى ولى اليتيم ان يشترى عقارا يحفظ به المال وينمو فعل ذلك , وكل إصلاح يتم تشترط فيه شروط منها عدم المجازفة لذلك اختلف الفقهاء هل يضارب بماله ام لا؟ وهل يركب به البحر؟
    كل ذلك ينبئ ان تهيئة سبل حياة كريمة هى فى الاهمية غاية ونعتقد ان استثمار اموالهم عبر بيوت الإستثمار المتخصصة فيه الجدوى مع الاحتياط كودع اموالهم فى قسم الامانات المستثمرة او المشروعات التى احكمت دراسات جدواها .
    وان لم يكن لهم مال تكفل المجتمع بالصرف عليهم عبر طرق الخير الكثيرة كدفع الزكاة لهم باعتبار فقرهم ، وكالصدقات التي تخصص للمحرومين والتي تركت في تقديرا الإنسانية الشخص ورغبتة فيما عند الله ولايبدو ان هناك باساً في الصرف عليهم من سهم (( وفي سبيل الله)) واما وقف الأوقاف عليهم فانه يعتبر مصدراً من المصادر الدائمه لو روعيت شروط الوقف .
    ويمكن للمستثمرين أن يسهموا بالإيصاء لليتامي بجزء من الاموال فالمجتمع مكلف برعاية اليتامي وايجاد التدابير اللازمة للتمويل .
    هل يصرف علي من فقد اباه قبل البلوغ وبعده ؟
    هذا السؤال له اهمية كبيرة وبالتالي فالاجابة عليه تؤدي الي بيان حقيقة .
    لابد لنا في البداية من القول ان الحكمة التي جعلت الشرع يامر بكفالة الايتام هي ان هولاء الايتام فقدوا كاسبهم الذي يسعي في حاجاتهم ويقوم لهم بمتطلباتهم من أكل وشرب وعلاج وتعليم .
    والتعليم بل والتوسع فيه صار كما هو مشاهد من الواجبات التي يقوم بها كاهل الاسرة تجاهها قبل البلوغ وبعده ، فالطلاب الذين يدرسون في الجامعة هم رجال فارقوا وصف اليتيم ، بما حدد في وصف اليتيم .
    فاذا فقد طالب اباه هل يصرف عليه المجتمع الي حين البلوغ ثم يترك بعد ذلك يواجه هجير الحياة وشتاء الصقيع وليل الهموم بلا معين فيكون بالخيار بين امرين اما ان يترك الدراسة ويتفرغ للكسب او يجمع بينهما وهو امر كثير التكاليف قل من يوفق فيه .

    لا أشك اننا اذا تركنا الايتام المعدمين دون رعاية لهم بعد البلوغ نكون قد خالفنا الائتمار بقوله تعالي (( قل اصلاح لهم خير )).
    يقع علي عاتق المجتمع – افراداً ومنظمات – تضميد جراحات الايتام في يتمهم الحقيقي والمجازي . لأن الأثر المترتب علي فقد الاب واقع في كليهما .
    وان الحق الذي يسفر عن وجهه لي أن حديث سيدنا رسول الله صلي الله عليه وسلم (( لايتم بعد إحتلام )) لاينصرف الي تحديد فترة رعاية الايتام ببلوغ وانما ينصرف الي أمور أخري لحق الأهليه في التصرف ورفع الحجر الواقع عليهم لان اليتيم يعين له ولي ليرعاه فيقوم بالنيابه عنه في رعاية المال ودفع الزكاة وغيرها .

    ب- احكام تتعلق بتصرفاته
    ومن قبيل الحرص علي الايتام حض الاسلام اولياء أمورهم أن يلاحظو هم لإختبار تصرفاتهم ، وهذا الإختبار مطلوب من القائمين علي امر اليتامي قبل المراهقة وبعدها ، فاذا رأو ان اليتيم يحسن التصرف ومعالجة الأمور رفعوا عنه الحجر والإ فلا .
    ورفع الحجر عنهم تترتب عليه امور منها أن يتصرفوا في اموالهم وان يعقدوا سائر العقود ، وماذكر ماخوذ من قوله تعالي (( وابتلوا اليتامي حتي اذا بلغوا النكاح فان آنستم منهم رشدا فادفعوا اليهم أموالهم )) .
    وفي الاية تكليف ولاة الأمور بدقيق الملاحظة وهي مسالة تربوية وفيها أفضلية ان يضطلع اليتيم بمسؤلياتة متي تأهل لذلك حتي لاتمارس عليه الوصاية والنيابة في التصرفات من غير مبرر.
    فأن لم يتاهل لذلك روعي نفعه .

    متي يثبت الرشد وكيف ؟


    يثبت الرشد بعد البلوغ بملاحظة العدول ذهب الي ذلك المالكية والشافعية في الأرجح والحنابلة والصاحبان ( بداية المجتهد / مغني / المحتاج /المعين / بدائع الصنائع / الشرح الكبير / القوانين الفقهيه ).


    قال الصاحبان : اذا بلغ الوليد غير رشيد لايسلم اليه ماله حتي يؤنس رشده للأية (فان آنستم منهم رشدا فادفعوا اليهم أموالهم ) حيث شرط الله تعالي لدفع أموال اليتامي شرطين لايثبت بدونهما .


    أما كيف يثبت بان يعلن ذلك الوصي علي اليتيم امام العدول انه قد رفع الحجر عنه وفي المسالة تفصيل فقهي متقارب يمكن أن يرفع خلافه بالقضاء .

    اما اذا كانت يتيمة
    ينفك الحجر عنها اذا كان الوصي مختاراً او معيناً من قبل الدولة بالبلوغ وحسن التصرف وشهادة البينة بذلك، ودخول الزوج بها وفك الوصي حجرها بترشيدها ولايحتاج رفع الحجر عنها لقضاء القاضي ولايجوز قهرها علي الزواج قبل البلوغ علي الراجح .
    ذكرنا هذه الاحكام السابقة لأن اليتيم كما يحتاج الي الاكل والشرب والماوي والتعليم يحتاج الي حماية حقوقه كلها وهي من صميم عمل من يتصدر لرعاية الايتام .
    حكم مجهولى الابوين
    يمكن للاطفال مجهولا الاباء ان يلحقوا بالأيتام من حيث استحقاقهم للرعاية فعلة فقد الاب متوفرة فى الاثنين , والضرر العائد من موت الاب يشبه الضرر العائد من فقد الاب وجهله .
    ولو دققنا لوجدنا ان الضرر الواقع على من مات ابوه اقل من الضرر العائد على من جهل ابوه , لان من مات ابوه ربما وجد اقاربا يحنون عليه ومجهول الاب لاقريب له .
    فاذا إستنفرنا لرعاية من مصيبته اقل فمن باب أحرى من كانت مصيبته اطم.
    والاسلام قد اثبت لهم ابوة العقيدة فرحمهم احق بالصلة من رحم الانساب . وكم كان رائعاً من قال :
    أبى الاسلام لا أب لي سواه
    اذا افتخرو بقيس او تميم
    فهلا اجلنا النظر فى قوله تعالى ( فإن لم تعلمو اباءهم فإخوانكم فى الدين )
    هذه الحالة توجد فى كل مجتمع والقران عالج المسالة بواقعية فبعد ان قرر امكانية وجودها اوضح كيفية التعامل معها وهى إثبات أخوة الدين .
    واللإخاء الحاصل فى قوله تعالى ( وان تخالطوهم فاخوانكم ) هو الاخاء الدينى لليتامى .
    يشبه الاخاء المذكور فى قوله تعالى ( فان لم تعلمو اباءهم فإخوانكم فى الدين ) وهنالك صفحات مضيئة فى عالم الايتام فى تفوق اليتامى والتطبيع الاجتماعى المحير مع مجهولى النسب .
    فها هو احد الكرام الذين شرفهم الحق تعالى وفضلهم على الناس ورضى عنهم ووعدهم ـ كلاًـ الحسنى هاهو يقول : والله انى لاأعرف ابى فانا اخوكم ومولاكم . اى نفس كبيرة كريمة انيقة هى التى تعيش تسليما لله فيما قضى وقدر وسلاما مع النفس ينشأ عن الثقة وينشى السعادة ليت شعرى !كيف ؟!يالله العجب !!!
    امن فراغ يتوقد هذا الإشراق ؟ لا إنما هو نتاج طبيعى لتربية جادة وسياسة رشيدة طبعت الايمان الذوقى فى قلوب هؤلاء فعاشوا عبيدا لله راضين عنه فى اى ظرف , يؤدون وظائف العبودية اسهاما فى اعمار الكون ورغبة فيما عند الله . لاحقد قى قلوبهم ولاحسد فاستمدو من هذه السلامة قوة نافعة ونفعا متعديا لاسطحية فيه ولاذاتية . فكان منهم القائد العالم المفكر .

    مفهوم رعاية الايتام
    ينبغى ان يعالج امر رعاية اليتيم بمفهومه الواسع ليشمل كل اصلاح وخير يمكن ان يقدم لليتيم .
    وبعض الناس يجعل رعاية اليتيم محصورة فى تقديم الاكل والشرب والكساء له .
    وبعضهم يذهب الى تدليله لحد الافساد فربما خر ج اليتيم الى الحياة رخوا ًلايقوى على معافستها وصدامها وانها يقدم اليتيم للحياة مشوها لايعطيها ولاهو يملك قدرة الأخذ .
    وبعض المجتمعات القاسية تعامله بفظاظه وغلظةكانه لعنة من لعنات الحياة فيصهر عوده صغيرا ً.وعندما يكبر تغذى ذاكرة الايام الاليمة تفكيره فتعرض له ذكريات اللؤم وظلم الانسان لاخيه الانسان فيحتال حاقدا على مجتمعه .
    والوضع الامثل هو التعامل المتعدل فلاإفراط ولاتفريط نغمرهم بالحب الصادق الذى يعطيهم مقادير الحنان اللازمة لجعل الانسان انسانا ولايصرفنا هذا عن واجب التربية والتوجيه الذى يحتاج احيانا لإظهار الجدية
    فقسى ليزدجرو ومن يك راحما
    فليقس احيانا على من برحم
    ولابد من التركيز على العلم لانه الانيس الذى يبعد كل وحشه والسلاح الذى تواجه به كل عاديه .
    وإن انسى لا انسى اهمية تعليم دلائل التوحيد وغرس الايمان فى القلوب كى ييقنوا ان الهيمنة لله وحده , فيستحلي الواحد منهم مواقع الاقدار وإن نزل درجة فلا اقل ان يتادب معها .
    ماسبق يتناول مفهوم الرعاية التربوى والأخلاقى ولابد لنا ان ننظر فى اليات هذه الرعاية
    وسائل الرعاية :
    رقم قيام المنظمات الخيرية الا ان الشخص يلحظ – غالبا – تقليدية المساعى فلازالت فكرة النفير وجمع التبرعات لمواجهة التحديات الانية هى المهيمنة , فعليه فقد ان الاوان لإنشاء المؤسسات الاستثمارية التى تصل بالناس الى مشروع كفاية ذاتية كانشاء بنك عربى او اسلامى او عالمى يكون مضطلعاً بهذه المهمة وكنت قد المحت فى موضع سابق فى هذه الورقة الى اهمية الوقف الاهلى .
    فضل الصرف على الايتام
    1) النصوص التى شحذت همم الناس الى رعاية الايتام كثيرة جدا نكتفى بيسير منها مع اختصار التعليق فمنها قوله صلى الله عليه وسلم (انا وكافل اليتيم كهاتبن فى الجنة واشار باصبعيه السبابة والوسطى )
    فالنبى صلى الله عليه وسلم لم يكتف بتبشير اليتيم بدخول الجنه فحسب بل ذهب يبشره بالقرب من حضرته صلى الله عليه وسلم التى هى جنة وحدها وناهيك به حفزاً واستنفاراً .
    2) قوله صلى الله عليه وسلم (من مسح راس يتيم لم يمسحه الا لله كانت له بكل شعرة مرت عليها يده حسنات) رواه احمد
    فمسح الراس كناية عن اللطف والحنان وجبر الخاطر , ما اكرمك ياسيدى يارسول الله انها لمشاعر محشودة فكيف بمن مسح دمعه او اطعم فى شاتيات الليالى .
    3) يقول النبى صلى الله عليه وسلم ( وانا و إمراة سفعاء الخدين كهاتين يوم القيامة واومأ بالسبابة والوسطى امراة امت من زوجها ذات منصب وجمال هى حبست نفسها على يتاماها حتى بانوا او ماتو ) ابو داؤود .
    هذه المراة تركت ملذات الدنيا وحبست نفسها على هؤلاء اليتامى بعد وفاة زوجها ويلحق بها مكافح يؤثر على نفسه ويبذل الجهد ويتعرض للمشقة فى سبيل إسعادهم .
    الوعيد المترتب إبذاء اليتيم :
    جعل الحق عز وجل من يعرض عن اليتامى ويؤذيهم من المكذبين بالدين , ومعلومة هى عقوبة من يكذب بالدين حين يقول تعالى ( أرأيت الذى يكذب بالدين فذلك الذى يدع اليتيم ) وسواء حصرنا هذه الاية فى سببها ام امضينا عمومها فكل ذلك شين و مخيف .
    ونهى الحق عن اموال اليتامى نهيا خاصا ومشدداً فيه حيث توعد من يفعل ذلك بالسعير , حيث يقول : ( ان الذين ياكلون اموال اليتامى ظلما إنما ياكلون فى بطونهم ناراً وسيصلون سعيرا) .
    ويستوى فى ذلك اهم امتلكوها ميراثا ام دفعت لهم من قبل المحسنين فينبغى على العاملين فى المنظمات التى ترعى الايتام ان ياخذو حذرهم ايضا .
    تنبيه
    شكل الإتفاق ينبغى ان يكون على طريقة الخواص من عباد الله تعالى ان يفنى الشخص عن شهود احسانه حتى يسد كل طريق قد يؤدى الى المن والاذى , فاذا كان المنفق ينفق ويعلم ان فعله هذا من توفيق المولى سبحانه وتعالى , وانه جل شانه قد فتح له بابا من ابواب الخير , فما اسعده بانفاقه .
    لان الانفاق مع شهود الفعل يؤدى الى تضخيم الذات الذى ربما ادى الى عدم ارتياح من المنفق عليهم , وبالجمله فهو مفسد لثواب الاعمال .
    والله من وراء القصد,,,,,,,,
    Last edited by صفاء بابكر; 02-15-2012, 01:00 AM.

    Comment


    • #17
      وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي تؤكد اهتمام وزارتها باليتامى

      الخرطو (سونا)
      أكدت الأستاذة أميرة الفاضل وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي اهتمام وزارتها بشريحة الأيتام من خلال تفعيل السياسيات ومراجعة التشريعات لتأسيس الآليات وإنزالها علي ارض الواقع في معالجة قضايا اليتامى .
      وأضافت ان وزارتنا ستؤسس نظام لليتامى يكون نموذجا علي المستوي الإقليمي والدولي مؤكدة ذلك بتفعيل توجيهات السيد رئيس الجمهورية في مجانية التعليم والعلاج وإنشاء مساكن لليتامى .
      وقالت خلال مخاطبتها اليوم المؤتمر العربي لليتامى الذي تنظمه مؤسسة الزبير الخيرية بالتعاون مع الأمانة العامة لديوان الزكاة وشبكة المنظمات العاملة في مجال الأيتام بقاعة الصداقة ، والذي يجئ تحت شعار (ويسألونك عن اليتامى) برعاية السيد رئيس الجمهورية .
      وقالت ان كفالة الأيتام امر واجب وحث عليه الشرع وان الكفالة ليس بالمال فقط بل برعاية الأيتام في الجوانب الأخرى كالتعليم والرعاية الصحية والأسرية والاجتماعية .
      أضافت ان هناك جهودا بذلت من جانب الوزارة تمثلت في تخصيص أموال الأيتام وإكمال المعلومات في الولايات حيث كان هناك تنافس في الولايات ليخصص جزء من أموالها للأيتام ، وان كثيرا من الولايات أنشأت مجالس للأيتام .
      وأوضحت ان وزارتها ستعمل علي إنزال السياسات من اجل تمويل الجهد المجتمعي مستخدمة المساجد والمنابر حتى لا يكون هناك يتيم محروم من الكفالة .
      وثمنت الوزيرة الدور الذي تقوم به مؤسسة الزبير الخيرية ودعمها المتواصل للأيتام وأشادت بالمنظمات الوطنية الشبكة الوطنية لرعاية الأيتام ومنظمات مصر والعراق وقطر والمملكة العربية السعودية .
      وقالت ان المؤتمر يعتبر سانحة لتبادل الخبرات والتجارب بين الدول والمنظمات العاملة في هذا المجال وفرصة كبيرة لزيادة أعداد الأيتام المكفوفين في السودان وتمويل المجتمعات العربية الأفريقية لتؤدي دورها ونشر الثقافة بين المجتمع بتخصيص الأوقاف للأيتام .
      ودعت الوزيرة الي عقد المؤتمر سنويا وان يكون السودان سكرتارية دائمة لهذا المؤتمر .
      من جانبها أوضح الدكتور محمد يوسف الأمين العام لديوان الزكاة ان الديوان قام بحصر الأيتام وأماكن مساكنهم حيث بلغ العدد الكلي 87.300 أسرة وان المكفولين يقدرون بحوالي 3.371 بنسبة 10.6% وان الديوان يعمل بشراكات مع منظمات إقليمية ودولية ومحلية لتكامل الأدوار وتوفير خدمة الكسوة والتامين الصحي وتكريم المتفوقين وأمهاتهم حيث بلغ دعم الديوان لليتامى في العام 2011م حوالي 24.500 مليون جنية .
      واضاف ان الكفالة أمر يحث عليه الشرع وبه تقوم سبل الأخوية والتكافل والتراحم بين أفراد المجتمع مشيدا بدور منظمة الشهيد الزبير واهتمامها باليتامى .
      وقال الدكتور إحسان صالح الطيب ممثل الوفود المشاركة ان الأيتام تواجههم تحديات في التنشئة والتربية الاجتماعية أمام تلك المتغيرات التكنولوجية والعصرية ويحتاجون الي الارتقاء بالجانب الروحي وان الجانب المادي مقدور عليه ويتبقى التركيز علي الجوانب الاجتماعية والنفسية وشكرا للسيد رئيس الجمهورية لاهتمامه باليتامى ورعايته للمؤتمر.
      ع و
      Last edited by احمد الشريف; 02-15-2012, 07:21 PM.
      [align=center]كافة شبكات الأمان الاجتماعي تهدف إلى تقديم المساعدة المالية أو المعيشية للأيتام ولتوفير الحماية حسب الظروف المحيطة بهم فكيف يبني اليتيم شبكة قوية وفعاله للأمان الاجتماعي الخاص به في السودان الشقيق[/align]

      Comment


      • #18
        مساعدة الأيتام بالمناطق المتأثرة بالحرب




        الحاج آدم خاطب المؤتمر العربي لليتامى المنعقد في الخرطوم
        وجه نائب الرئيس السوداني؛ الحاج آدم يوسف، المنظمات والجهات العاملة فى كفالة الأيتام، بالتركيز على المناطق المتأثرة بالحرب في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق، بهدف إيجاد بيئة تربوية سليمة وشاملة تقود لتحقيق المشاركة في البناء المجتمعي.

        وقال آدم لدى مخاطبته، يوم الاثنين، المؤتمر العربي لليتامى، الذي ينعقد بالخرطوم ليومين، إن كفالة الأيتام واجب ديني ومسؤولية أمام الدولة والمجتمع لا يتوقف عند كفالتهم بالمال فقط بل جوانب التعليم والرعاية الصحية والأسرية والاجتماعية.


        وأضاف أن الحكومة تعتزم إجراء إحصائيات دقيقة للأيتام والأرامل ضمن نظام السجلات الوطني لجهة توفير الرعاية لليتامى فى مجالات الكفالة والحفاظ على أموال الأغنياء منهم.


        وأكد أن كفالة اليتيم مسئولية الدولة والأفراد والمجتمعات لإيجاد بيئة تربوية سليمة وشاملة تقود إلى تحقيق المشاركة في البناء المجتمعي، ودعا لتضافر الجهود الجماعية بين منظمات المجتمع المدني ومؤسسات الدولة والأفراد لاستقطاب الدعم لإنشاء أوقاف لكفالة الأيتام وتطوير منهج كفالة الأيتام.


        من جانبها قالت وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي؛ أميرة الفاضل، إن المؤتمر يمثل سانحة لتبادل الخبرات والتجارب، ودعت لتأسيس أوقاف لليتامى من أجل استمرار الدعم.


        وأضافت أن وزارتها التزمت بالتوجيهات التي أصدرها الرئيس عمر البشير، بتمييز الأيتام في مجالات مجانية التعليم وتأمين العلاج.


        ويشارك في المؤتمر عدد من الدول العربية.
        [align=center]كافة شبكات الأمان الاجتماعي تهدف إلى تقديم المساعدة المالية أو المعيشية للأيتام ولتوفير الحماية حسب الظروف المحيطة بهم فكيف يبني اليتيم شبكة قوية وفعاله للأمان الاجتماعي الخاص به في السودان الشقيق[/align]

        Comment


        • #19
          مناشدة للخيرين ومنظمات المجتمع المدني لكفالة الايتام

          ناشدت الأستاذة ليلي خالد رئيسة اللجنة العليا للمؤتمر العربي لليتامى الخيرين من ابنا ء السودان ومنظمات المجتمع المدني بضرورة العمل والاسراع في الانضمام الي شبكة كفالة الايتام والتي تضم حاليا اثنين وستين منظمة وطنية .
          وقالت في منبر (سونا ) اليوم ان فعاليات المؤتمر العربي لليتامي ستنطلق في يوم الاثنين المقبل وتستمر حتى الرابع عشر من الشهر الجاري تحت شعار( ويسألونك اليتامي ) برعاية السيد رئيس الجمهورية .
          وقالت الأستاذة ليلي خالد أن المؤتمر يهدف إلي توسيع كفالة اليتامي ويحث منظمات المجتمع إلي المساهمة في كفالة الأيتام ويناقش عددا من الأوراق التي تهدف إلي تطوير العمل .
          واضافت أن منظمة الزبير الخيرية بالتعاون مع ديوان الزكاة تكفل عددا مقدر من الايتام في السودان وان منظمة وابل الخير الخيرية تعد من المنظمات الفعالة ولها مشاركات في المؤتمر القادم داعية المنظمات إلي المشاركة في هذا العمل الخيري .
          واشادت بدور دولة قطر ودعمها المتواصل لأيتام السودان وقالت أن المؤتمر سوف يشهد مشاركة واسعة من الدول العربية منها قطر وسوريا والكويت والعراق ومصر وانهم يتطلعون بان يعود المؤتمر بالخير والبركة علي الأيتام في السودان .
          وقالت أن منظمة الشهيد الزبير تقدم كفالات للأيتام بصورة واسعة وتستهدف المنظمة اكثر من 5 ألف يتيم بالتركيز علي ولايات دارفور وان عدد الأيتام يقدر بحوالي 10% من سكان السودان
          Last edited by احمد الشريف; 02-15-2012, 07:33 PM.
          [align=center]كافة شبكات الأمان الاجتماعي تهدف إلى تقديم المساعدة المالية أو المعيشية للأيتام ولتوفير الحماية حسب الظروف المحيطة بهم فكيف يبني اليتيم شبكة قوية وفعاله للأمان الاجتماعي الخاص به في السودان الشقيق[/align]

          Comment


          • #20
            الاساليب الحديثة فى كفالة اليتيم <?xml:****space prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>
            د. اسماعيل الحكيم <o:p></o:p>
            الحمد لله الكريم المنان الذي أمر بالمعروف و كما أمر بالإحسان الى اليتامى من الصغار والولدان وأحاطتهم بالرحمة والعطف والحنان ووعد على ذلك الأجر الكبير الذي لا يدخل تحت الحصر والحسبان وقال وهو أصدق القائلين (هل جزاء الإحسان إلا الإحسان )نشهد أنه الله الذي لا إله إلا هو وحده لا شريك له أوصانا باليتامى خيراً وأمرنا ألا نقرب مال اليتم إلا بالتي هي أحسن وأشهد أن سيدنا ونبينا وحبيبنا محمد عبده ورسوله ، قال له ربه ( فأمّا اليتيم فلا تقهر وأمّا السائل فلا تنهر وأمّا بنعمة ربك فحدث ) اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد عبدك ورسولك النبي الأمي وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان الى يوم الدين . وبعد <o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم قدوة في كفالة اليتامى، فاتخذ عليه الصلاة والسلام أكثر من عشرة أيتام يحوطهم برعايته وعنايته، فكان لهم أباً رحيماً مشفقاً محباً لهم. ومن كفل يتيماً كان معه في الجنة، قال عليه الصلاة والسلام: "أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين" متفق عليه. قال ابن بطال رحمه الله: "حق على كل من سمع هذا الحديث أن يعمل به، ليكون رفيق النبي صلى الله عليه وسلم في الجنة، ولا منـزلة في الآخرةِ أفضل من ذلك".<o:p></o:p>
            واقتفى الصحابة رضي الله عنهم أثر النبي صلى الله عليه وسلم فكان تحت الخلفاء الراشدين أيتامٌ في بيوتهم، وكفل نساؤهم أيتاماً من البنات في بيوتهنّ، كأم المؤمنين عائشة وميمونة وزوجة ابن مسعود رضي الله عنهنّ، وكان ابن عمر رضي الله عنه إذا رأى يتيماً مسح رأسه وأعطاه شيئاً. وقال أبو الدرداء رضي الله عنه: "ارحم اليتيم وأدنه منك وأطعمه من طعامك". <o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            وبمناسبة انعقاد مؤتمر اليتامى العرب ، نقدم هذا الجهد المتواضع إسهاماً منا في كفالة اليتيم . <o:p></o:p>
            أسأل الله تعالي أن يكون فيها نفعاً وفائدة ، إنه ولي ذلك والقادر عليه ، وصلي الله علي سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم <o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            / الأساليب : جمع أسلوب وتعني في اللغة : الطريق ويقال سلكت أسلوب فلان في كذا أي طريقته ومذهبه ، وأسلوب الكاتب طريقته في كتابته . <o:p></o:p>
            2/ الحديثة : صفة للأساليب وتعني الجديدة غير التقليدية . <o:p></o:p>
            3/ الكفالة :- الكفالة عرفها الذهبي بأنها القيام بأمور الطفل اليتيم، والسعي في مصالحه، من إطعامه، وكسوته، وتنمية ماله إن كان له مال، وإن لم يكن له مال، أنفق عليه وكساه ابتغاء وجه الله تعالى[1] أوجبت الشريعة الإسلامية ذلك كله على كافل اليتيم، وحفظت لليتيم ماله وكرامته، وأوجبت عقوبات لمن يتعدى على حقوقه كما حرصت الشريعة الإسلامية على حفظ حق كفالة اليتيم، وأثارت همم المسلمين على التنافس في الإحسان إلى اليتيم . <o:p></o:p>
            4/ اليتيم : اليتيم هو من فقد أباه قبل سن البلوغ ذكراً كان أو أنثي ، ففي الحديث ( لا يُتم بعد احتلام ) واليتم علي هذه الصفة يشمل الغني والفقير القوي والضعيف صاحب المكانة الاجتماعية العالية والآخر صاحب المكانة المتواضعة .<o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            تجددت فكرة كفالة اليتيم في عصرنا الحالي من العطاء المادي إلي إقامة مشروعات منتجة من مال الكفالة(مال اليتيم) والإنفاق علي مشروع الكفالة من هذا العائد .<o:p></o:p>
            وهذا له فوائد جمة منها نماء مشروع الكفالة وتعويد اليتيم علي الاعتماد علي النفس. مع أخذ رأي الشرع في هذا الأمر . مما ينبغي أن يوضع في الحسبان أن ندفع هذا اليتيم إلي الاعتماد علي النفس و التعود علي العطاء واحترام الذات و الثقة بالنفس و كل ذلك بالمتابعة اللصيقة له وعدم تكفله ماديا وفقط.<o:p></o:p>
            وتعد إستمرارية كفالة اليتيم بشقيها المادي والمعنوي ، إعجازاً في منظومة العمل الإجتماعي ، حيث ظلت هذه الكفالة تتمرحل عبر القرون والدهور من حال إلي حال وتتخذ من القرن وسائله المستخدمة في ضروب البذل والعطاء بذات الروح التي بدأت بها وهي روح الشريعة الغراء فمنذ كفالة زكريا لمريم عليهما السلام -فإنَّ كفالة الأيتام لا زالت في بني البشر منذ القِدَم وحتي يومنا هذا ، ومن ثم ّمَثَّلها رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم -خيرَ تَمثِيل؛ لأنه هو نفسه كان - صلَّى الله عليه وسلَّم - مكفولاً من طرف جده، ثم عمه، تقول خديجة - رضي الله عنها - في بيان ما جُبِل عليه الرسول - صلَّى الله عليه وسلَّم - من الصفات قبل البعثة: "كلا والله ما يخزيك الله أبدًا؛ إنك لتَصِل الرحم، وتحمل الكَلَّ، وتَكسب المعدوم[[1]، وتَقري الضيف[2]وتعين على نوائب الحق[3]، ومعنى "تحمل الكل": تكفل اليتيم. و الاهتمام باليتيم والعناية به في مختلف النواحي الجسدية من مأكل و مشرب وملبس و أيضا النواحي المعنوية من عقل و أخلاق وسلوك و مستوي التعليم أمر مهم أيضا <o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            أ‌- المساعدات العينية ومن خلالها يتم :<o:p></o:p>
            ب‌- توفير احتياجاته في مطلعالسنة الدراسية ، والمتمثل في الحقيبة المدرسية .<o:p></o:p>
            ت‌- توفير احتياجاته في شهررمضان المبارك من المواد الغذائية. <o:p></o:p>
            ث‌- توفير ملابس العيدين لتتم الفرحة والسرورمع بقية الاطفال .<o:p></o:p>
            ج‌- عيدية الكافل لليتيم<o:p></o:p>
            ح‌- توفير أضاحي العيد<o:p></o:p>
            خ‌- المكافأات والحوافز على التفوق .<o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            ت- الكفالة عن طريق تمويل المشروعات : <o:p></o:p>
            تعد طريقة التمويل الأصغر من أحدث وأنجح الأساليب المستخدمة في كفالة اليتامى ، إذا أحسن إدارتها وأجريت لها الدراسات المسبقة في إعدادها وجدواها الاقتصادية وذلك لإسهامها في رفع المستوى الاقتصادي لأسرة اليتيم . <o:p></o:p>
            2- الكفالة غير المادية :<o:p></o:p>
            وهي جملة من البرامج التي تقدم لليتامى في مجالات الحياة المختلفة إسهاماً في تكوينهم وإيفاْ ببعض متطلباتهم ، ويستلزم كل برنامج جملة من الوسائل التي تقود إلي تحقيق البرنامج المعني وهي :- <o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            ان السعي الى كفالة اليتيم ليس فقط لإطعامه وكسوته ثم تركهوحيداً في المجتمع تتلقفه الايدي العابثة لتصنع منه شخصية غير صالحة في المجتمع . بل ان السعى لتأهيل اليتيم تربوياً وسلوكياً ونفسياً يعتبر من اهم الجوانبالتي ينبغي التركيز عليها والاهتمام بها ووضعها من اولويات كفالة اليتيم . <o:p></o:p>
            الأهداف : <o:p></o:p>
            1- - تعليم الايتام امور دينهم<o:p></o:p>
            2- - السعي الى تقويم سلوك الايتاموتعليمهم القيم الطيبة وترغيبهم في الصفات الخلقية بما يتوافق مع تعاليم الاسلام<o:p></o:p>
            3 - العمل على وقاية اليتيم من الانحراف الخلقي .<o:p></o:p>
            - 4 تعريف اليتيم بحقوقالفرد وواجباته كمواطن ومساعدته على الانخراط في المجتمع والمشاركة في عملية البناءالمجتمعي . <o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            الوسائل:<o:p></o:p>
            - 1 ضم اليتيم فيحلقات او مدارس لتحفيظ القرآن الكريم .
            2
            - متابعة اليتيم في المحافظة علىالصلوات ومجالسة الصالحين وحفظ القرآن من خلال استمارة المتابعة الشهرية
            - 3
            متابعة مستوى اليتيم الدراسي والسلوكي من خلال استمارة المتابعة الشهرية
            4
            - اقامة المراكز الصيفية للأيتام .
            5
            - اقامة دورات شرعية للأيتام .
            6
            - عملمسابقة لحفظ القرآن الكريم ورصد جائزة مالية أو عينية مناسبة .
            7
            - انشاء مكتبةثقافية اسلامية متضمنة الكتب والرسائل والمجلات المفيدة .
            8
            - اقامة حملات وقوافلللعمل الاجتماعي والانساني
            9
            - تدريب الايتام على فن الخطابة والالقاء من خلالالخواطر المسجدية .
            -10
            اقامة حفل سنوي للأيتام وتكريم المبرزين منهم دراسياُودينياً وسلوكياً .
            - 11
            توجيه اسرة اليتيم والاهتمام بها دينياً وسلوكياً .<o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            البرامج الأسرية : <o:p></o:p>
            الاهتمام بالاسرة علمياً وصحياً واجتماعياًوإكسابها بعض المهارات والحرف يساعدها على تحسين وضعها المعيشي والكف عن المسألةويشعرها بقيمتها في المجتمع ، واسر الايتام اشد حاجة الى مثل هذه العناية والرعايةلتقوم بواجبها نحو من تعول من الايتام<o:p></o:p>
            اهداف الكفالة الاسرية :<o:p></o:p>
            1- تعليم الاسرة اساسيات الدين الحنيف .<o:p></o:p>
            2- العمل على محو اميةامهات الايتام<o:p></o:p>
            3- الاسهام في تمليك عائل اليتيم مهنة او حرفة تعينه على كسبالعيش .
            4
            - الاسهام في الرعاية والتوعية الصحية لأسر الايتام .<o:p></o:p>
            -5تنمية قدرةاسرة اليتيم على اداء دورها في جانب التربية النفسية والعاطفية لليتيم .<o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            الوسائل :<o:p></o:p>
            1 - اقامة المحاضرات والندوات التوعوية .
            - 2
            اقامة برامج محو الامية لأمهات الايتام .
            - 3
            السعي الى ايجاد مركز للتدريب الحرفي خاص بالمنظمة لتدريب أمهات الايتام .
            4
            - محاولة الحاق امهات الايتام بمراكز تدريب قريبة من مناطق سكنهن والتوعيةبأهمية اكتساب المهارات الحرفية من خلال المحاضرات والندوات .
            5
            - اقامة دوراتللإسعافات الاولية والتثقيف الصحي .
            6
            - السعي الى اقامة المخيمات الطبية أوالقوافل الصحية في مناطق تواجد الايتام لإفادتهم وأسرهم من الامكانات المتاحة .
            7
            - الاستماع الى المشاكل التي تعاني منها اسر الايتام والمساعدة على حلها
            8
            - اقامة محاضرات وحلقات نقاش حول المشاكل التي تواجهها اسر الايتام في المجتمع .
            9
            - عمل دراسة متكاملة حول وضع الارملة في المجتمع والعمل على اخراجها منالعزلة التي تعيشها .
            10
            - اشراك امهات الايتام في بعض البرامج المقامة للأيتام .<o:p></o:p>
            <o:p></o:p>
            <o:p> </o:p>
            sigpic

            أحزان قلبي لن تزول حتى أبشر بالقبول وأرى كتابي في يميني وتسر عيني بالرسول

            Comment


            • #21
              الأهداف :
              1
              - الارتقاء بمستوى الأيتام دراسياً ومساعدتهم في دروسهم من خلال دروس التقوية وغيرها .
              2
              - الحد من الإهمال والتسرب المدرسي والرسوب .
              3
              - توسعة مدارك واهتماماتاليتيم من خلال الخروج الى خارج نطاق المدرسة عبر الرحلا ت التعليمية الهادفةوالحية .
              الوسائل :
              1
              - عمل دورات تقوية في مختلف العلوم وخلال فترات محددة .
              2
              - تكريم الايتامالمتفوقين دراسياً ، وتشجيعهم باستمرار .
              3
              - عمل مسابقات ثقافية وتعليمية وإعدادمكافآت للفائزين كتحفيز لذلك .
              4
              - تقسيمالايتام الى مجموعات وتكليف كل مجموعةمعمل مجلة حائطية بعنوان محدد أو نشرة ثقافية كل شهر
              - 5 إقامة رحلات تعليميةترفيهية الى مواقع متعددة كالمناطق الأثرية ،والتاريخية القديمة وطلب اعداد تقاريروانطباعات من الايتام عن هذه الرحلة .
              6 - توفير احتياجات الايتام المدرسية
              الأهداف :
              1
              - بناء علاقات اجتماعية متوازنة بين اليتيم والمجتمع .
              2
              - توسعةالمدارك والمعلومات لدى الايتام .
              3
              - ممارسة الاداب الاجتماعية العامة .
              - 4
              ممارسة الهوايات الشخصية المختلفة بما يتوافق مع الضوابط الشرعية
              .
              الوسائل :
              1
              - الزيارات الميدانية للأماكن الأثرية التاريخية .
              2
              - الزياراتالمنظمة لحدائق الحيوانات والمنتزهات وشواطئ البحر .
              3
              - اللعب الجماعي فيالأنشطة الرياضية المختلفة .
              4
              - المحافظة على النظام العام ونظافة المجتمعالمحلي ومساعدة المرضى والعجزة... الخ .
              5
              - تعلم آداب المرور وركوب المركباتوعدم مزاحمة الآخرين أو الاعتداء على حقوقهم .
              6
              - عقد محاضرات وندوات حول بناءمجتمع سوي .
              الأهداف :
              - 1
              إكساب اليتيم حرفة توفر له العيش الكريم مستقبلاً
              .
              2
              - تحقيقمبدأ الاعتماد على النفس وعدم الاتكال على الآخرين .
              3
              - تنمية قدرات أسرة اليتيمعلى أداء دورها في تربية ورعاية الأيتام .
              4
              - تشجيع أسرة اليتيم على التخطيطللإكتفاء المادي في المستقبل .
              5
              - إكساب أسرة اليتيم المهارات والحرف من خياطةوتطريز وطرق التدبير المنزلي والاقتصاد المنزلي من طباخة وغيره عن طريق التعليمالنظري والعملي .
              الوسائل :
              1
              - عمل دورات مهنية لليتيم في مجالات النجارة وورش الميكانيكاوالكهرباء والخياطة والصيانة وغيرها
              2
              - المتابعة المستمرة لكل يتيم لتقييم مدىاستيعابه لما تلقاه في الدورات .
              3
              - عمل دورات خاصة بأمهات الأيتام بما يتناسبمعهن وتنمية القدرات والكفاءات الموجودة .
              - 4
              زيارة المصانع الانتاجية والحرفية
              بصورة دورية لتكون دافع للتفكير بالعمل والانتاج والاعتماد على النفس .
              الأهداف :
              1
              - تحفيز اليتيم وتشجيعه على التفوق .
              - 2
              تحقيق التواصل بين الكافل
              واليتيم .
              3
              - سد بعض الاحتياجات الخاصة باليتيم والتي لاتشملها الكفالة المالية .
              - 4
              تنمية قدرات الايتام الموهوبين
              لإبراز وصقل المواهبوالاستفادة منها .
              الأهداف :
              - 1
              الاكتشاف المبكر للأمراض التي يعاني منها الأيتام وعلاجها أولاً
              بأول .
              2
              - تأمين المستلزمات الضرورية لضمان نمو صحة اليتيم الجسدية والعقلية .
              3
              - تثقيف اليتيم بجوانب الصحة الأولية .
              - 4
              محاولة السعي لسد احتياجات
              الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة .
              الوسائل :
              1
              - عمل فحوصات دورية للأيتام والسعي لتقديم العلاجماأمكن ذلك .
              2
              - الإسعافات الأولية في حالات الإصابات الطارئة .
              3
              - عملبرنامج للتثقيف والتوعية الصحية بصفة دورية .
              4
              - تنفيذ أنشطة رياضية متنوعة .
              5
              - متابعة نوعية غذاء اليتيم .
              - 6
              إقامة دورات للإسعافات الأولية
              .
              بعض الأساليب الحديثة التي وصلت إليها كفالة اليتيم في استقطاب الدعم:
              1/ الكفالة عن طريق تمويل المشروعات : تقدم شرحها فى الورقة
              2/ الكفالة الإلكترونية :
              وهي إستخدام تقنيات الحاسب الآلي في الكفالات مثل تحديد نافذة في مواقع ماكينات الصراف الآلي باسم كفالة يتيم وتقديم جملة خيارات في الكفالة المتبرع بها ومن ثم تحصل الأموال وتصرف علي اليتامى المحصورين من الجهة صاحبة الخدمة .
              3/ كفالة الرسالة عن طريق الجوال :
              وهذه تقنية تحقق الكفالة ينوعيها المادي والمعنوي ، فالكفالة المادية يمكن إيصالها إلي اليتيم عن طريق عملية تحويل الرصيد وهذه الخدمة تحقق جملة من الفوائد – الوقت ، تقليل الجهد ، ضمان وصول الكفالة إلي اليتيم وغيرها – ويمكن أن تتحقق الكفالة المعنوية بإرسال رسائل الجوال المعنوية التي تحث اليتيم علي البذل والعطاء وغيرها .
              مع التواصي بالخير للأيتام، وقد آذن البيان بالوداعِ أبث نداءاتٍ سريعةً خاطفة عجلى بلا ترتيب، عساها تغير شيئًا يطيب به الختام.
              أولاً:
              إلى أهل الدثور أصحاب الأموال، الذين أخلفهم الله - تعالى - في بعض ماله، وجعل لهم بين الناس جاهًا، وعزًّا، وصولة، وسلطانًا، وهو وحدَه القادر على أن يبقيه معهم، أو يقبضه منهم، فهو سبحانه القابض الباسط... أقول لهم: أنتم تعلمون أنَّ المال مال الله - تعالى - لأنَّه - سبحانه - القائل: {وَآَتُوهُمْ مِنْ مَالِ اللَّهِ الَّذِي آَتَاكُمْ...} [النور: 33]، ويقول: {وَأَنْفِقُوا مِمَّا جَعَلَكُمْ مُسْتَخْلَفِينَ فِيهِ...} [الحديد: 7]، وأنَّ لهذا المال عند ربِّه ومالكه الحقيقي خطة، من التزم بها، أخذ خيرها، ومن حاد عنها، حُرم بركتها، فالزم الجادة، واحذر بُنَيَّات الطريق، وتأمَّل مع القائل قوله:

              قَدِّمْ لِنَفْسِكَ خَيْرًا وَأَنْتَ مَالِكُ مَالِكْ
              مِنْ قَبْلِ أَنْ تُصْبِحَ فَرْدًا وَلَوْنُ حَالِكَ حَالِكْ
              وَلَسْتَ وَاللَّهِ تَدْرِي أَيَّ الْمَسَالِكِ سَالِكْ
              إِلَى جَنَّةِ الْخُلْدِ أَمْ فِي الْمَهَالِكِ هَالِكْ
              لا شَكَّ أن جهاد الأغنياء يتجلَّى في الإنفاق في سبل الخيرات، هذا هو دورهم الخيري المنوط بهم في المجتمع المسلم؛ لأنَّ مالهم هو كلمتهم المسموعة، وهو أجنحتهم السبَّاقة إلى قلوب الناس، وهو وحدَه الذي يؤدي دور المتحدث الرسمي عنهم ببراعة وإقناع، وأنَّ الغنيَّ البخيل أبكم بين الناس، حتَّى ولو كان أفصح البلغاء، ولا زالت الدعوة من الله بذلك قائمة، حتى يرث الله الأرض ومن عليها - فقط - لاختبار خلقه؛ كما قال الله - تعالى -: {هَا أَنْتُمْ هَؤُلَاءِ تُدْعَوْنَ لِتُنْفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَمِنْكُمْ مَنْ يَبْخَلُ وَمَنْ يَبْخَلْ فَإِنَّمَا يَبْخَلُ عَنْ نَفْسِهِ وَاللَّهُ الْغَنِيُّ وَأَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ وَإِنْ تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُمْ} [محمد: 38]، والله - عز وجل - قد دبَّر أمر الخلق قبل أن يخلقهم، فهو - سبحانه - غير معلول في رزق يتيم إلى غنيٍّ، أو مالك مال في الدنيا مفلس في أمر دينه، كلاَّ كلاَّ، فمن يضيع أو يبخل فعن نفسه، والله - عز وجل - كفيل اليتامى؛ {أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ} [الزمر: 36].
              لله أمرك وعطاؤك، والإخلاف من الكريم قادم بعد العطاء منك، وتقديم الدَّليل، فانثر بذور الخير في الدُّنيا، يطب لك المقام بجنات الخلود مع الذِّكر الجميل الخالص من أفواه الصادقين، والذكر للإنسان عمرٌ ثان.
              أيها الموسر الكريم:
              إنَّ التاريخ لم ينعت أبا بكر الصديق والمسمَّى قارونًا بنعتٍ واحد، وكلاهما كان مالكًا للمال، فالصديق خير من دَبَّ فوق الثَّرى بعد الأنبياء، والثاني خسيفٌ مدحور، وفرقٌ بين الثرى والثُّريَّا، وإنَّا على يقين أنك تحب الصديق أبا بكر - رضي الله عنه - فانهض إلى مثل عمله يرحمك الله.
              إنَّ هناك الملايين من المسلمين يرجون ربَّهم صباحَ مساء أنْ يكونوا في مثل مَوقع قيادتك لما تملك؛ حتى يلبُّوا داعيَ الله في الإنفاق في سُبُل الخيرات، التي منها الإنفاق على اليتامى، والله يعلم سرائرَهم، وقد أخبرنا ربنا - تبارك وتعالى - عن صنفٍ يتمنَّى فضل الله بوفرة المال، ويُشدد في العهود، ثم ينقض العهد مع أوَّل مذاقات الغنى، الذي يُربك مشاعر أهل الدنيا، وينسيهم مَبادِئهم، ويُمنيهم وعد الغرور؛
              قال الله - تعالى -: {وَمِنْهُمْ مَنْ عَاهَدَ اللَّهَ لَئِنْ آَتَانَا مِنْ فَضْلِهِ لَنَصَّدَّقَنَّ وَلَنَكُونَنَّ مِنَ الصَّالِحِينَ * فَلَمَّا آَتَاهُمْ مِنْ فَضْلِهِ بَخِلُوا بِهِ وَتَوَلَّوْا وَهُمْ مُعْرِضُونَ * فَأَعْقَبَهُمْ نِفَاقًا فِي قُلُوبِهِمْ إِلَى يَوْمِ يَلْقَوْنَهُ بِمَا أَخْلَفُوا اللَّهَ مَا وَعَدُوهُ وَبِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ} [التوبة: 75-77]، فتذكر حالَك قبل النِّعمة، ولا تُخْفِرِ اللهَ عهودَك مع مَن لا يغفل، ولا ينسى ولا ينام، فانتقامه - كما علمت - لا يطاق، وقيِّد نعمة ربِّك بالشكر؛ حتى تدوم، والشكر قول وعمل.
              أَيُّهَا الْمُثْرِي أَلاَ تَكْفُلُ مَنْ بَاتَ مَحْرُومًا يَتِيمًا مُعْسِرَا
              أَنْتَ مَا يُدْرِيكَ لَوْ رَاعَيْتَهُ رُبَّمَا رَاعَيْتَ بَدْرًا نَيِّرَا
              رُبَّمَا أَيْقَظْتَ سَعْدًا ثَابِتًا يُحْسِنُ الْقَوْلَ وَيَرْقَى الْمِنْبَرَا
              رُبَّمَا أَيْقَظْتَ مِنْهُمْ خَالِدًا يَدْخُلُ الْغِيلَ عَلَى أُسْدِ الشَّرَى
              كَمْ طَوَى الْبُؤْسُ نُفُوسًا لَوْ رَعَتْ مَنْبَتًا خِصْبًا لَصَارَتْ جَوْهَرًا
              كَمْ قَضَى الْيُتْمَ عَلَى مَوْهِبَةٍ فَتَوَارَتْ تَحْتَ أَطْبَاقِ الثَّرَى
              إِنَّمَا تُحْمَدُ عُقْبَى أَمْرِهِ مَنْ لِأُخْرَاهُ بِدُنْيَاهُ اشْتَرَى

              إلى كل من ابتلاه الله باليتم، إلى أجنحة الرَّحمة ونسمات الإيمان المباركة في المجتمع، وإلى من هم أسباب مضمونة للسَّعادة في العاجل والآجل:
              - في عقولكم كفاية الفكر، وفي راحتيكم فيض النَّدى وأنتم - بلا شك - لستم أقلَّ من غيركم فيما وهبتم به من ربِّكم ومولاكم، فارتادوا فضاء المجد من أوسع أبوابه؛ لأنَّكم أهله، ولا يعجزنكم شيء؛ فما ينقصكم شيء، إذا كان الله معكم.
              - مواهب الخير كامنة في نُفُوسكم فأخرجوها، حتى تشرق الأرض بنور ربها.
              - أبرق جو الإيمان، وسيمطر بكنز العطاء بعد قليل، فانتظروا الفرج.
              - أكثر الناس ألَمًا هم أكثرهم حسًّا، ومن ثَمَّ أكثرهم رحمة وبرًّا وعطاءً.
              - أمتكم في انتظار حظها من الأمجاد على أيديكم.
              والله يرعاكم ويحفظكم بعينه التي لا تنام.

              وأخيرًا:
              أسأل الله - تعالى - بمنِّه وكرمه أنْ يُثيب كلَّ من يقوم على أمر اليتامى بجزيل الأجر، وواسع المغفرة، وأنْ يهبَ الرِّضا والنُّعْمَى والعوض الجميل لكل مُبْتلى باليتم وأنكاده، وأن يجعل هذا الجهد مقبولاً عند الله، ونافعًا بين العباد، إنه ولي ذلك والقادر عليه.

              وصلَّى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وآخر دعوانا أنِ الحمد لله رب العالمين.

              <?xml:****space prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>
              <o:p></o:p>
              sigpic

              أحزان قلبي لن تزول حتى أبشر بالقبول وأرى كتابي في يميني وتسر عيني بالرسول

              Comment


              • #22
                <!--[if gte mso 9]><xml> <o:Office********Settings> <o:AllowPNG/> </o:Office********Settings> </xml><![endif][if gte mso 9]><xml> <w:Word********> <w:View>Normal</w:View> <w:Zoom>0</w:Zoom> <w:TrackMoves/> <w:TrackFormatting/> <w:PunctuationKerning/> <w:ValidateAgainstSchemas/> <w:SaveIfXMLInvalid>false</w:SaveIfXMLInvalid> <w:IgnoreMixed*******>false</w:IgnoreMixed*******> <w:AlwaysShowPlaceholder****>false</w:AlwaysShowPlaceholder****> <w:DoNotPromoteQF/> <w:LidThemeOther>EN-US</w:LidThemeOther> <w:LidThemeAsian>X-NONE</w:LidThemeAsian> <w:LidThemeComplex******>AR-SA</w:LidThemeComplex******> <w:Compatibility> <w:BreakWrappedTables/> <w:SnapToGridInCell/> <w:Wrap****WithPunct/> <w:UseAsianBreakRules/> <w:DontGrowAutofit/> <w:SplitPgBreakAndParaMark/> <w:EnableOpenTypeKerning/> <w:DontFlipMirrorIndents/> <w:OverrideTableStyleHps/> </w:Compatibility> <m:mathPr> <m:mathFont m:val="Cambria Math"/> <m:brkBin m:val="before"/> <m:brkBinSub m:val="&#45;-"/> <m:smallFrac m:val="off"/> <m:dispDef/> <m:lMargin m:val="0"/> <m:rMargin m:val="0"/> <m:defJc m:val="centerGroup"/> <m:wrapIndent m:val="1440"/> <m:intLim m:val="subSup"/> <m:naryLim m:val="undOvr"/> </m:mathPr></w:Word********> </xml><![endif][if gte mso 9]><xml> <w:LatentStyles DefLockedState="false" DefUnhideWhenUsed="true" DefSemiHidden="true" DefQFormat="false" DefPriority="99" LatentStyleCount="267"> <w:LsdException Locked="false" Priority="0" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Normal"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="heading 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" QFormat="true" ****="heading 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" QFormat="true" ****="heading 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" QFormat="true" ****="heading 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" QFormat="true" ****="heading 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" QFormat="true" ****="heading 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" QFormat="true" ****="heading 7"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" QFormat="true" ****="heading 8"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="9" QFormat="true" ****="heading 9"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 7"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 8"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" ****="toc 9"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="35" QFormat="true" ****="caption"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="10" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Title"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="1" ****="Default Paragraph Font"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="11" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Subtitle"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="22" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Strong"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="20" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Emphasis"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="59" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Table Grid"/> <w:LsdException Locked="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Placeholder ****"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="1" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="No Spacing"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="60" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Shading"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="61" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light List"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="62" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Grid"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="63" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="64" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="65" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="66" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="67" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="68" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="69" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="70" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Dark List"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="71" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Shading"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="72" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful List"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="73" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Grid"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="60" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Shading Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="61" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light List Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="62" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Grid Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="63" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 1 Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="64" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 2 Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="65" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 1 Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Revision"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="34" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="List Paragraph"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="29" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Quote"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="30" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Intense Quote"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="66" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 2 Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="67" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 1 Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="68" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 2 Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="69" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 3 Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="70" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Dark List Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="71" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Shading Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="72" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful List Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="73" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Grid Accent 1"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="60" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Shading Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="61" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light List Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="62" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Grid Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="63" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 1 Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="64" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 2 Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="65" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 1 Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="66" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 2 Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="67" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 1 Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="68" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 2 Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="69" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 3 Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="70" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Dark List Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="71" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Shading Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="72" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful List Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="73" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Grid Accent 2"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="60" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Shading Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="61" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light List Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="62" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Grid Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="63" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 1 Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="64" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 2 Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="65" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 1 Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="66" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 2 Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="67" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 1 Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="68" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 2 Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="69" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 3 Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="70" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Dark List Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="71" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Shading Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="72" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful List Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="73" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Grid Accent 3"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="60" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Shading Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="61" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light List Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="62" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Grid Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="63" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 1 Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="64" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 2 Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="65" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 1 Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="66" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 2 Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="67" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 1 Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="68" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 2 Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="69" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 3 Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="70" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Dark List Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="71" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Shading Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="72" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful List Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="73" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Grid Accent 4"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="60" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Shading Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="61" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light List Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="62" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Grid Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="63" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 1 Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="64" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 2 Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="65" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 1 Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="66" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 2 Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="67" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 1 Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="68" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 2 Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="69" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 3 Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="70" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Dark List Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="71" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Shading Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="72" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful List Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="73" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Grid Accent 5"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="60" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Shading Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="61" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light List Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="62" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Light Grid Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="63" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 1 Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="64" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Shading 2 Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="65" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 1 Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="66" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium List 2 Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="67" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 1 Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="68" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 2 Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="69" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Medium Grid 3 Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="70" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Dark List Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="71" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Shading Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="72" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful List Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="73" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" ****="Colorful Grid Accent 6"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="19" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Subtle Emphasis"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="21" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Intense Emphasis"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="31" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Subtle Reference"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="32" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Intense Reference"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="33" SemiHidden="false" UnhideWhenUsed="false" QFormat="true" ****="Book Title"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="37" ****="Bibliography"/> <w:LsdException Locked="false" Priority="39" QFormat="true" ****="TOC Heading"/> </w:LatentStyles> </xml><![endif][if gte mso 10]> <style> /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-****:"جدول عادي"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-******:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;} </style> <![endif]-->
                وفيما يخص أوراق العمل التي قدمت خلال هذا المؤتمر هي ستة أوراق عمل وهي كالاتي :
                الجلسة الأولى
                1. ورقة أولى : مفهوم رعاية الايتام في الاسلام .
                مدير الجلسة السيد/ أحمد السنوسي / الأمين العام للهيئة الخيرية الاسلامية الكويت مكتب السودان .
                مقدم الورقة : الشيخ محمد مصطفى الياقوتي وزير الدولة بالاوقاف .
                المعقب د / عبدالرحمن محمد علي / الامين العام لجمعية القران الكريم .
                [u]2. ورقة ثانية : الجهود القائمة في السودان التي تبذلها المؤسسات الحكومية والاهلية .[/u]
                مقدم الورقة أ / سامية أحمد محمد / نائب رئيس المجلس الوطني و وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي سابقاً .
                المعقب أ / رجاء حسن خليفة مستشار رئيس الجمهورية .
                ورقة ثالثة : التجارب العالمية في مجال كفالة الايتام .مقدم الورقة شرف الدين حسن نصر نائب الامين العام لهيئة الاعمال الخيرية
                المعقب د/ أسيا العماس .
                الجلسة الثانية
                1. ورقة أولى : توفير البيئة الامنة للأيتام معايير وأشكال رعاية نموذجية .
                مدير الجلسة / قمر خليفة هباني الامين العام لمجلس اطفولة .
                مقدم الورقة أ/ حسن منان مؤسسة دريمة قطر .
                مقب الورقة /: د إدريس علي الطيب .
                2. ورقة ثانية : الأساليب الحديثة في كفالة الايتام .
                مدير الجلسة / عفاف البكري مدير البرامج الإجتماعية وزراة الرعاية والضمان الاجتماعي .
                مقدم الورقة / د : إسماعيل الحكيم / الأمين العام لمنظمة الشهيد
                المعقب / د: إنسام رياض المعروف / إستشاري التنمية البشرية – العراق .
                3. ورقة ثالثة : المعوقات التي تواجهها المنظمات في مجال كفالة الايتام .
                رئيس الجلسة / عفاف البكري مدير البرامج الاجتماعية وزراة الرعاية والضمان الاجتماعي .
                مقدم الورقة : محمد سعيد مراد الامين العام للجمعية الافريقية .
                المعقب " د / عادل محمد الطيب / الأمين العام للمنظمة الوقفية.
                الجلسة الختامية
                رئيس الجلسة أ / محمد حسن احمد البشير مدير عام مؤسسة معارج للسلام والتنمية
                الجدير بالذكر أن مؤسسة معارج للسلام والتنمية يوجد بها مقر مؤسسة عكس الريح الخيرية .
                اليوم الثاني كانت لقاءات المنظمات العربية والمحلية لتبادل الخبرات .
                [align=center]كافة شبكات الأمان الاجتماعي تهدف إلى تقديم المساعدة المالية أو المعيشية للأيتام ولتوفير الحماية حسب الظروف المحيطة بهم فكيف يبني اليتيم شبكة قوية وفعاله للأمان الاجتماعي الخاص به في السودان الشقيق[/align]

                Comment


                • #23
                  طبعا لفته جميلة جدا منهم
                  ومنكم ايضا بمدنا بما حصل واستاذه صفاء دايما منورة
                  وان شاءالله بالتوفيق

                  Comment


                  • #24
                    نتمني ان تنفذ هذه الاوراق علي ارض الواقع
                    [align=center][align=right]اللهم اغفر لوالدتى وارحمها وعافها واعف عنها وأكرم نزلها ،
                    ووسع مدخلها وأغسلها بالماء والثلج و البرد ،
                    و نقها من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ،
                    وأبدلها دارا خيرا من دارها ، وأهلا خيرا من أهلها ،
                    و أعذها من عذاب القبر وأدخلها الجنة بغير حساب يارب ..
                    [/align][/align]

                    Comment

                    Working...
                    X