الإهداءات


العودة   منتدى منظمة كفالة ورعاية الايتام السودانية > منتديات الأسرة > منتديات الأسرة والطفل
منتديات الأسرة والطفل (الأسرة - الطفل )

إضافة رد
قديم 04-08-2010, 07:09 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو ذهبي

الصورة الرمزية هنوها
إحصائية العضو






هنوها is on a distinguished road

هنوها غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتديات الأسرة والطفل
افتراضي اسرع الخطوات لخفض درجة الحرارة عند الأطفال (الحمي)




أسرع الخطوات لخفض درجة الحرارة عند الأطفال..!

عندما ترتفع حرارة الطفل يتبع الآتي :


1- ضع الطفل في غرفة مهواه ولكن تجنب التكييف البارد.

2- انزع ملابسه واترك الملابس الداخلية أو البسيطة


3- ادهن بطنه بـالخل وستندهش من إنخفاض الحرارة بسرعة أو أضفه إلى ماء الكمادة.

" الخل و الكحول الطبي يتبخر بسرعة عندما يتعرض للهواء "
وحتى يتبخر يجب أن يكتسب حرارة إضافية وهو يقوم بسرقتها
من الجسم الذي يلامسه وبذلك يسحب الحرارة الموجودة على جسد الطفل
فيخفضّها ويجب أن نمسح جسم الطفل
وخاصة البطن وتحت الإبطين
"لأن الحرارة تكون عالية في هذه المناطق"
4- إستخدم ماء عادي مع فوطة أو شاش وبللها بالماء ثم ضعها على رأسه
و تجنب إستخدام الماء البارد .
5- احضر اسفنجة نظيفة وبللها بالماء أضف إليه خل وامسح يديه و رجليه

واتركها تجف من تلقاءها فهي ستمتص الحرارة .
6- أدهن الجسم بزيت الزيتون . حما الله أبنائنا وأبنائكم والجميع .


مقال اخر


متى نقول أن الطفل لديه حمى ؟

إذا كان عمر الطفل اقل من ثمانية وعشرين يوم يجب أن تؤخذ درجه الحرارة عن طريق الشرج وتكون اكثر من 37.9 درجه .س

أما في بقية الأعمار فنقول أن الطفل لديه حمى إذا كانت درجه الحرارة الشرجية اكثر من 38 درجه .س أما إذا أخذت الحرارة عن طريق الفم فيجب أن تكون اكثر من 37.8درجه .س واكثر من 37.4 درجه .س إذا أخذت عن طريق الإبط واكثرمن38 د0س اذا اخذت عن طريق حرارة طبلة الأذن .

هل الحرارة عرض أم مرض؟

تعتبر الحرارة عرض وليست مرض فدائما يجب أن نبحث عن مسببها ولا نكتفي بعلاجها فقط بخافضات الحرارة .

ماهي الطريقة المثلى لقياس درجه حرارة الطفل؟

إن عمليه اكتشاف الحرارة عن طريق لمس جبين الطفل لا تعتبر عملية دقيقه وكذلك استخدام الأشرطة ألموجودة في الأسواق والتي تضغط على جبين الطفل تعتبر أيضا غير دقيقه أما مقاييس الحرارة الجديدة مثل اخذ الحرارة عن طريق الأذن قد تعطي قراءة خاطئة إذا كان مستخدمها شخص غير متمرس وتعتبر الطريقة التقليدية لقياس الحرارة بواسطة الترمومتر الزئبقي أو الرقمي هي الأدق والأفضل لقياس درجه الحرارة.

كيف نقيس درجه الحرارة بواسطة الترمومتر الطبي؟

يجب أن يكون مستوى الزئبق اقل من 37درجه قبل اخذ درجه الحرارة وللوصول لذلك يكون عن طريق رج الترمومتر إلى الأسفل أو وضعه في ماء بارد ثم يوضع الطفل بشكل أفقي في حجر الأم إذا كان القياس عن طريق الشرج ثم ضعي فازلين على الطرف السفلي من الترمومتر ثم ادخليه بقدر 2.5 سنتمتر مع تثبيته لمده دقيقتان واحذري تركه دون ملاحظة. اما عن طريق الفم فضعي نهاية الترمومتر تحت اللسان لمده دقيقتين .

بعد الانتهاء من عمليه القياس اغسلي الترمومتر بالماء البارد والصابون .

هل كمادات الماء تساعد على خفض درجه حرارة طفلي ؟

إن استخدام الكمادات عاده ما ينصح بها الأطباء إذا وصلت درجه الحرارة إلى 39.5 درجه أو يكون هذا الطفل قد تعرض من قبل لتشنجات حرارية مع مراعاة أن يعطى الطفل علاج خافض للحرارة قبل استخدام الكمادات ولا تستخدمي الماء البارد أو الثلج لأن ذلك يؤدي انخفاض سريع في درجه الحرارة مما يسبب رعشة وأرتجاف في محاولة للجسم لرفع درجه الحرارة مره أخرى وينطبق كل ما ذكر سابقا على حمامات الماء .

لماذا يرفض الأطباء إعطاء الأسبرين لطفلي لتخفيض درجة حرارته؟

أن الأسبرين إذا استخدم للأطفال الذين لديهم حرارة يسبب (مرض ريز) والذي عادة يحدث إذا كان الطفل لديه مرض الجديري المائي (العنقز) أو الاصابه بفيروس الأنفلونزا وعادة من الصعب استبعاد وجود هذه الأمراض . والجدير بالذكر إن هذا المرض (مرض ريز) يسبب فشل في الكبد وأعتلالات في الجهاز العصبي وقد يؤدي إلى الوفاة لا سمح الله لذلك ينصح الأطباء باستخدام مشتقات الباراسيتامول مثل (البنادول و الفيفادول ).

ما هي الأعراض والعلامات المنذرة التي ترجح خطورة ارتفاع درجه الحرارة وفيها يحتاج الطفل أن يعاينه طبيب الأطفال وأي الأطفال يحتاجون إلى تدخل سريع عند أصابتهم بالحمى ؟

هذه الأعراض تشمل تغيرات في سلوك الطفل كاالبكاء المتواصل والاضطراب كثره النوم والخمول قله الرضاع والأكل وجود تشنجات وصداع وآلام في الرقبة الحلق المفاصل أو البطن ومصاحبتها بطفح جلدي صعوبة في التنفس والقيء و الإسهال المتواصل بالإضافة إلى آلام الأذن ومحاولة الطفل لشد أحد أذنيه .

اما الأطفال الذين يحتاجون إلى تدخل سريع هم الأطفال الذين تقل أعمارهم عن الشهر والذين يعانون من نقص المناعة سواء كان وراثي أو مكتسب كمرض الإيدز والأطفال الذين يعالجون بعلاج كيماوي أويخضع لعلاج تدخل به مركبات الكورتيزون .

هل لإرتفاع درجة الحرارة أية منافع ؟ ومتى يكون إرتفاع درجة الحرارة بحد ذاته ضارا ؟

ان ارتفاع درجة الحرارة لدى الأطفال ( الحمى) هو عرض وليس مرض بحد ذاته وهو انعكاس للأمراض المختلفة والجدير ذكره ان معظم اسباب ارتفاع درجة الحرارة الحاد لدى الأطفال هو ناتج عن الأصابة بالأامراض المعدية المختلفة التي تسببها الميكروبات المختلفة ( الفيروسات , البكتيريا .) وتعتبر الأمراض الفيروسية اكثر الأسباب المؤدية الى ارتفاع درجة الحرارة لدى الأطفال ( مثل التهابات الجهاز التنفسي العلوي والسفلي والجهاز الهضمي ) وبالدرجة الثانية الأمراض البكتيرية والتي تعتبر من أخطر الألتهابات المسببة لأرتفاع درجة الحرارة لدى الأطفال مثل التهابات السحايا ( الحمى الشوكية ) والتهاب لسان المزمار والتهابات الرئتين ( ذات الرئة ) وغيرها وعادة يتم علاج هذه الألتهابات البكتيرية بالمضادات الحيوية.

وهناك ضوابط تحدد اولا فيما اذا كان الطفل يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة أم لا اعتمادا على عاملين مهمين وهما المكان الذي تم قياس الحرارة من خلاله والطريقة التي تم من خلالها قياس درجة الحرارة والقراءة التي تم التوصل لها بمقياس الحرارة فدرجة الحرارة الشرجية يجب ان تكون 38درجة مئوية ومافوق ودرجة الحرارة التي تؤخذ عن طريق الفم اعلى من 37.5 درجة مئوية ودرجة الحرارة التي تؤخذ عن طريق الأبط يجب ان تكون 37ر4 درجة مئوية ومافوق ودرجة الحرارة التي تؤخذ عن طريق الأذن 38درجة مئوية ومافوق ( مع ملاحظة ان درجة الحرارة التي تؤخذ عن طريق الأذن غير دقيقة في الستة الأشهر الأولى من العمر) .

وعندما يصاب الطفل بأرتفاع في درجة الحرارة فيجب التركيز على معرفة سبب ارتفاع وليس علاج الحرارة فقط والتخبط بين ارتفاعها والرعشة الناتجة عن نزولها السريع او عدم استجابتها للعلاجات الخافضة للحرارة واعطاء جرعات زائدة باعطاء الشراب والتحاميل الشرجية في نفس الوقت . فمتى عرف سبب ارتفاع درجة الحرارة تتحدد خطورة ارتفاع درجة الحرارة ومن ثم يتم توجيه العلاج للسبب الذي ادى الى ارتفاع درجة الحرارة فعلاج درجة الحرارة بخافضات الحرارة دون معرفة سببها طريقة غير مجدية وهنا يجب ان انوه ان جميع الأمراض الفيروسية لا يتم علاجها بواسطة المضادات الحيوية والتي خصصت للأمراض البكتيرية.

وقد ظهر في الآونة الأخيرة فريق من الأطباء لا يحبذ استخدام خافضات الحرارة الا في اضيق الحدود نظرا للحقائق التي ظهرت لتبين ان لأرتفاع درجة الحرارة في معدل محدد له منافع مختلفة .

1.ان ارتفاع درجة حرارة الجسم تحارب الميكروبات خصوصا الفيروسية وتمنع تكاثرها داخل الجسم .

2.ان ارتفاع درجة حرارة الجسم تحارب الميكروبات خصوصا الفيروسية وتمنع تكاثرها داخل الجسم .

3.ان ارتفاع درجة الحرارة يحفز جهاز المناعة ليبدأ العمل بمحاربة الميكروبات .

4.ارتفاع درجة الحرارة يقلل مدة الأصابة بالمرض ويعجل الشفاء بأذن الله.

5.ان ارتفاع درجة الحرارة لا يسبب أية اعراض حتي تصل درجة الحرارة الى مابين 38,5-39,5 درجة مئوية وهنا يحتاج الطفل الى علاج.

6.ارتفاع درجة الحرارة لا يسبب أية اضرار مستديمة حتي تصل درجة الحرارة الى 41,7- 42,2 درجة مئوية .

7.ان درجة الحرارة نادرا ماتصل الى مستوى 40-40,5 درجة مئوية .

8.اما الحالات التي يجب المبادرة في علاج الحرارة فيها هو علاج الأطفال الذين هم معرضون للأصابة بالتشنج الحراري سواء كان هناك تاريخ عائلي او حدوث تشنج حراري من قبل .




- هناك وسائل مختلفة لقياس درجة حرارة طفلك:
- عن طريق المستقيم.
- عن طريق الفم.
- عن طريق الإبط (تحت الإبط).
- عن طريق طبلة الأذن (داخل الأذن).

الطريقة السليمة تعتمد علي عمر طفلك. يجب أن يكون قياس الحرارة بشكل دقيق. فمثلاً قياس الحرارة عن طريق المستقيم هي أنسب طريقة للحصول علي قراءة دقيقة لدرجة الحرارة تحت سن عامين. ولكن معظم الأطفال لا يفضلوا هذه الطريقة.

بالرغم من أن قياس حرارة الطفل عن طريق الإبط تكون غير محددة ولكنها تفيد لمعرفة إذا كان طفلك يعاني من الحمي أم لا. وإذا وجدت ارتفاع في درجة الحرارة فعليك قياسها مرة أخري عن طريق المستقيم لمعرفة الدرجة بالتحديد.




- هذا الجدول يمكن أن يساعدك في تحديد الطريقة الأفضل لقياس الحرارة:

العمر
الطرق المفضلة

- من الولادة حتى عامين
الاختيار الأول: المستقيم (للقراءة الدقيقة)
الاختيار الثاني: الإبط (للتأكد من وجود حمى)

- بين عامين وخمسة أعوام
الاختيار الأول: المستقيم
الاختيار الثاني: الأذن
الاختيار الثالث: تحت الإبط

- أكبر من خمسة أعوام
الاختيار الأول: عن طريق الفم
الاختيار الثاني: الأذن
الاختيار الثالث: تحت الإبط


- طريقة قياس الحرارة، للوصول إلي قياس صحيح ودقيق يجب أن تكون طريقة القياس سليمة:
- المستقيم: إذا كنت تستخدم ثرمومتر زجاجي، تأكد أنه خاص بالمستقيم (لأن بُصيلة الثرمومتر الخاصة بالمستقيم تكون أكثر سمكاً من ثرمومتر الفم).
- قم بتنظيف الثرمومتر بالماء البارد والصابون ثم اشطفه جيداً.
- رجه جيداً حتى ينزل الزئبق في الثرمومتر إلي أقل من 36 ْ.
- قم بتغطية الجزء الأعلى من الثرمومتر بمادة الفازلين.
- ضع طفلك علي ظهره مع ثني ركبتيه.
- إدخل الثرمومتر بلطف داخل المستقيم، حوالي 2،5 سم، مع مسكه من الطرف الآخر جيداً.
- بعد دقيقة علي الأقل ، أخرج الثرمومتر وأقرأ الحرارة.
- نظف الثرمومتر بعد ذلك.



- الفم:

نظراً لأن الثرمومتر الزجاجي يمكن أن ينكسر في فم طفلك، فهذه الطريقة ليست مفضلة للأطفال أقل من خمسة أعوام:
- نظف الثرمومتر بالماء البارد و الصابون ثم اشطفه جيداً.
- رجه جيداً حتى ينزل الزئبق في الثرمومتر إلي أقل من 36 ْ.
- ضع الثرمومتر بحرص تحت لسان الطفل.
- يغلق فم الطفل وأترك الثرمومتر في فمه لمدة 3 - 4 دقائق.
- أخرج الثرمومتر وأقرأ درجة الحرارة.
- نظف الثرمومتر بعد ذلك.


- تحت الإبط:
هذه الطريقة تتبع للكشف عن وجود حرارة مرتفعة عند الأطفال حديثي الولادة وصغار السن. فإذا كان طفلك أقل من عامين، وكانت درجة حرارته مرتفعة يجب قياسها عن طريق المستقيم.
- استخدم ثرمومتر فم أو مستقيم.
- نظف الثرمومتر جيداً بالماء البارد والصابون، ثم اشطفه.
- رجه جيداً حتى ينزل الزئبق في الثرمومتر إلي 36 ْْ.
- ضع طرف الثرمومتر في منتصف الإبط.
- تأكد من أن كتف الطفل يلتصق جيداً بجسمه.
- اترك الثرمومتر في مكانه لمدة 4 دقائق.
- أخرج الثرمومتر بعد ذلك وأقرأ درجة الحرارة.
- نظف الثرمومتر جيداً.

- درجة الحرارة الطبيعية:
الآن بعد قياس درجة حرارة طفلك .. هذا الجدول يساعدك علي معرفة إذا كانت الحرارة طبيعية أم لا. حيث أن درجة الحرارة تختلف حسب طريقة قياسها.
- عن طريق المستقيم: 36،6 ْ - 38 ْ
- الفم: 35،5 ْ - 37،5 ْ
- تحت الإبط: 34،7 ْ - 37،3 ْ

- هذه المعلومات لا تعتبر بديلاً عن استشارة الطبيب. فإن طرق التشخيص والعلاج يختلف من شخص لآخر حسب ظروف كل فرد.






التوقيع


[SIGPIC][/SIGPIC]
لا تنسى ذكــــــــــــــــــــــــــــر الله
(( لا اله إلا الله))
لا تنسى الصلاه على النبي صلى الله عليه و سلم.
((اللهم صلى و سلم و باركـ على نبينا محمد)

رد مع اقتباس
قديم 04-08-2010, 07:44 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إدارة المنتدى

الصورة الرمزية سوزي
إحصائية العضو







سوزي is on a distinguished road

سوزي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : هنوها المنتدى : منتديات الأسرة والطفل
افتراضي

مشكوره يا عسل على النصائح القيمة







رد مع اقتباس
قديم 04-08-2010, 07:57 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو ذهبي

الصورة الرمزية هنوها
إحصائية العضو






هنوها is on a distinguished road

هنوها غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : هنوها المنتدى : منتديات الأسرة والطفل
افتراضي

يخليك سوزي وصباحك خير







التوقيع


[SIGPIC][/SIGPIC]
لا تنسى ذكــــــــــــــــــــــــــــر الله
(( لا اله إلا الله))
لا تنسى الصلاه على النبي صلى الله عليه و سلم.
((اللهم صلى و سلم و باركـ على نبينا محمد)

رد مع اقتباس
قديم 04-08-2010, 08:40 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
« عضو مميز»

الصورة الرمزية samahir
إحصائية العضو






samahir is on a distinguished road

samahir غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : هنوها المنتدى : منتديات الأسرة والطفل
افتراضي

جزاك الله الف خير هنوها
على هذه المعلومات التى تحتاجها كل ام







رد مع اقتباس
قديم 04-08-2010, 11:32 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو نشيط

الصورة الرمزية wiza
إحصائية العضو






wiza is on a distinguished road

wiza غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : هنوها المنتدى : منتديات الأسرة والطفل
افتراضي

شكرا ليك على المعلومات المهمة
وجزاك الله خيرا







رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

يتصفح الموضوع حالياً : 2 (0 عضو و 2 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة



Loading...


المشاركات والآراء المنشورة في منتديات المنظمة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة تـمـثـل وجهة نظر كاتبها
منظمة كفالة ورعاية الأيتام السودانية هي منظمة طوعية خيرية مستقلة غير هادفة للربح تسعى للتنسيق بين الكافل واليتيم مباشرة

Security byi.s.s.w

 

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009